أرشيف الأوسمة: محور المقاومة

جبهة العمل الإسلامي في لبنان : تستقبل الأمين العام لمجمع التقريب العالمي بين المذاهب الاسلامية سماحة آية الله الشيخ الدكتور محسن الآراكي والوفد المرافق

جبهة-العمل-الشيخ-محسن-الآراكي--13-9-2017-1

استقبلت جبهة العمل الإسلامي في لبنان في مقرها الرئيسي في بيروت الأمين العام لمجمع التقريب العالمي بين المذاهب الاسلامية سماحة آية الله الشيخ الدكتور محسن الآراكي والوفد المرافق، وكان في استقبالهم منسق عام الجبهة سماحة الشيخ الدكتور زهير الجعيد و أعضاء مجلس القيادة وقد جرى البحث والتداول في الشؤون الاسلامية العامة وفي كيفية تفعيل مشروع الوحدة والمشروع الاسلامي على مستوى العالم أجمع، وقد تم التركيز خلال اللقاء على اهمية ووجوبية نصرة المظلومين والمستضعفين في العالم ونصرة قضايا الأمة ومتابعتها وخصوصاً القضية الفلسطينية والوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني المظلوم ومساندته ومده بكل أسباب مقومات الصمود والتصدي لمواجهة سلطات الاحتلال الصهيوني الغاصب الذي لا يتورع عن ممارسة حقده وإجرامه وعدوانه وجرائم الاغتيال وبناء المستوطنات ومصادرة الأراضي الفلسطينية وسعيه الدؤوب لتهويد الأماكن الاسلامية وتحويلها إلى التراث اليهودي الصهيوني، استمر في القراءة جبهة العمل الإسلامي في لبنان : تستقبل الأمين العام لمجمع التقريب العالمي بين المذاهب الاسلامية سماحة آية الله الشيخ الدكتور محسن الآراكي والوفد المرافق

Advertisements

جبهة العمل الإسلامي في لبنان تنظم لقاء مركزيا حاشداً تضامناً مع المسجد الأقصى المبارك

18-7-2017-01

نظمت بالأمس جبهة العمل الاسلامي في لبنان ” لقاءً مركزياً حاشداً في مقرها الرئيسي في بئر حسن تضامناً مع المسجد الأقصى المبارك ورفضاً واستنكاراً للجرائم والاعتداءات الصهيونية الارهابية والتي ليس آخرها اغلاق المسجد المبارك ومنع رفع الأذان وإقامة الصلاة فيه ، وقد حضر اللقاء رؤساء ومندوبو الأحزاب والقوى الاسلامية والوطنية والعديد من العلماء والمشايخ والشخصيات والفصائل الفلسطينية إضافة إلى قيادات جبهة العمل الاسلامي.

وممن حضر : رئيس مجلس قيادة حركة التوحيد الشيخ هاشم منقارة ، وفود من حركة الاتحاد وحركة (المرابطون) ونديم الشمالي رئيس حزب شبيبة لبنان العربي ومسؤول العلاقات السياسية في حركة حماس “زياد حسن” ووفد مجلس أمناء حركة التوحيد الاسلامي برئاسة الحاج “صهيب سعيد شعبان” ووفد جبهة العمل المقاوم ، وأمين عام حركة التوحيد الاسلامي الشيخ بلال سعيد شعبان ، إضافة إلى المستشار الثقافي في سفارة الجمهورية الاسلامية الايرانية الدكتور “محمد شريعتمدار” ووفد من تيار النهضة الوحدوي برئاسة الشيخ غازي حنينة ، ووفد من شيوخ عشائر الدليمي من ريف حلب .

وكانت الكلمة الأولى: لمنسق عام جبهة العمل الاسلامي الشيخ الدكتور زهير الجعيد . والثانية: لأمين الهيئة القيادية لحركة الناصريين المستقلين (المرابطون) العميد مصطفى حمدان ، والثالثة : للعضو القيادي في المكتب السياسي ل حركة أمل الحاج حسن قبلان، والرابعة: لعضو المكتب السياسي في حزب الله الشيخ عبد المجيد عمار ، والخامسة: لرئيس اتحاد علماء المقاوم في العالم سماحة الشيخ ماهر حمود. استمر في القراءة جبهة العمل الإسلامي في لبنان تنظم لقاء مركزيا حاشداً تضامناً مع المسجد الأقصى المبارك

جبهة العمل: تستقبل وفد وزارة الأوقاف السورية ممثلاً بمستشار معالي الوزير الدكتور نبيل سليمان ومدير أوقاف محافظ ريف دمشق سماحة الشيخ الدكتور خضر شحرور

وفد-وزارة-الأوقاف-السورية-.jpg

استقبل منسق عام جبهة العمل الإسلامي في لبنان سماحة الشيخ الدكتور زهير الجعيد بحضور فضيلة الشيخ هاشم منقارة وأعضاء مجلس القيادة : مستشار معالي وزير الأوقاف السوري الدكتور نبيل سليمان يرافقه مدير عام أوقاف محافظة ريف دمشق سماحة الشيخ الدكتور خضر شحرور، وجرى البحث والتداول في الأوضاع العامة في المنطقة وخصوصاً الواقع السوري ومجريات الأحداث السياسية والميدانية، وجرى التأكيد على ضرورة مواجهة الهجمة الصهيونية الأمريكية والتكفيرية التي تسعى إلى إسقاط سورية من محور المقاومة ومن محور الصراع مع العدو الصهيوني الغاصب، وتم التأكيد أيضاً على أهمية دور العلماء في مواجهة الفتن الداخلية ووجوب تصديهم لأعداء الأمة والارهاب العالمي وخصوصاً تصديهم ومحاربتهم ومواجهتهم للجماعات الارهابية التكفيرية وللفتاوى الشاذة والأضاليل والافتراءات والأكاذيب التي تعمل على تشويه صورة الاسلام من خلال العديد من الوصوليين والمنتفعين الذين وللأسف الشديد يهلّلون ويكبّرون للصلح والتطبيع مع العدو الصهيوني الغاصب.

وأخيراً أكد المجتمعون: على ضرورة الوقوف والتضامن مع الشعب الفلسطيني المظلوم وكذلك التضامن مع أسرى الحرية والكرامة المضربين عن الطعام في السجون الاسرائيلية وذلك رفضاً لسياسة القمع والقهر والتعسف ووصولاً لتحقيق المطالب المشروعة وكسر شوكة المحتلين الغاصبين، ودعا المجتمعون: العالم العربي والاسلامي والأحرار والشرفاء في العالم إلى أوسع حملة دعم وتضامن مع الأسرى المعتقلين ومع الشعب الفلسطيني الصامد.