أرشيف الأوسمة: طرابلس

ضمن زيارته إلى لبنان.. المفتي الهلالي زار الشيخ منقارة

الهلالي 2-20202-atawhed

إستقبل رئيس مجلس قيادة التوحيد الإسلامي وعضو جبهة العمل الإسلامي فصيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة في منزله العلامة والمفكر الإسلامي مفتي أوستراليا ونيوزلندا سابقاً سماحة الشيخ تاج الدين الهلالي ضمن زيارته إلى لبنان , وقد حضر اللقاء فضيلة الشيخ بلال سعيد شعبان والشيخ حسام العلي والأخ يحي المعرباني , حيث تطرق المجتمعون إلى الحقبات التي عاشتها والمراحل التي مرت بها الحركة الإسلامية وما لطرابلس وعلمائها من بصمات في الصحوة الإسلامية المباركة وكانت الجلسة تجسد روح الحب الإسلام المحمدي الأصيل.

الهلالي 2-1-20202

“التوحيد مجلس القيادة” الحكومة الجديدة مدعوة للإصغاء لصوت الشعب

23423534

دعت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة” في بيان الحكومة الجديدة برئاسة الدكتور حسان دياب إلى ضرورة الإصغاء لمطالب الشعب والإبتعاد عن الشكليات والإنكباب على العمل الفوري لوقف الإنهيار الحاصل في كل المجالات.

وأضاف البيان أنه وبغض النظر عمن حاول ويحاول إستغلال الإنتفاضة إلا أن أغلبية الشعب اللبناني المقهور خرج إلى الشارع للإحتجاج على الظلم والفساد فالبطالة وصلت لمعدلات مخيفة والفقر وغلاء الأسعار وشح السلع ومضاربات العملة وأهل السلطة لا هم لهم سوى الإمعان في السرقات وفبركة الأزمات وتركيب الملفات .

ودعا البيان إلى الاهتمام بمدينة طرابلس والشمال وبالطبقات المهمشة في كل لبنان لأن ثورة الجياع باتت على الأبواب

وحذر البيان من أن سفينة الوطن إذا ما غرقت فستطال الجميع الذين عليهم الإتعاظ لما حصل ويحصل في الإقليم

البيان دعا المنتفضين إلى الإبتعاد عن لغة العنف والفوضى وحثهم على الإستمرار بالتحرك السلمي وأن تكون الحكومة كما السلطة السياسية تحت أعينهم ومراقبتهم لإن المجلس النيابي قد فشل في مهمته الأساس على مدى سنوات طوال في المراقبة والمحاسبة الجادة.

“التوحيد مجلس القيادة”: على الحكومة الإصغاء لمطالب الشعب

التوحيد-atawhed

دعت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة” في بيان الحكومة اللبنانية الاإستجابة لمطالب الشعب الحياتية التي رفعها المتظاهرون في مناطق عديدة من لبنان.

وأضاف البيان طالما حذرت الحركة من سوء الواقع الإقتصادي الإجتماعي نتيجة السياسات الحكومية المتعاقبة الرعناء وتلهي الطبقة السياسية بالخلافات وإقتسام المحاصصات وإنتشار المحسوبية والفساد وعجز عن إيجاد الحلول للمشاكل الدائمة والتي أوصلت معظم الشعب اللبناني لخط الفقر وقضت على الطبقة الوسطى. وعليه يجب أن تحذر السلطة بأن الشعب لم يعد لديه شيئ يخسرة وبالتالي يصبح الشارع والساحات ميدان الإحتجاجات والمظاهرات عندها يصبح الخيار أمام الطبقة السياسية إما إيجاد الحل أو الرحيل.

وفي سياق متصل دعا البيان إلى الإهتمام بمدينة طرابلس والشمال خصوصا لأن الأنباء المتواترة عن محاولات جماعية للهجرة أمر مقلق وخطير فكيف لحكومة وزعماء طرابلس السياسيين لا يحركون ساكنً وقد وعدو الناس بالمّن والسرور الإنتخابي أمام موجات جماعية للهجرة لا سيما تلك الأنباء التي تحدثت عما يفوق السبعة آلاف طلب هجرة لكندا تم تقديمها بشكل جماعي عبر رسالة موجهة لسفارة كندا في لبنان.

ولفت البيان إن الأزمات المتكررة التي تطل بقرونها على لبنان نتيجة الخيارات الخاطئة وسؤ الإدارة وتآمر أمريكا وبعض أذنابها تتطلب أخذ الصرخات الشعبية بعين الإعتبار والإسراع في المعالجة فيما أسمته الحركة في بياناتها السابقة بالمقاومة الإقتصادية إلى جانب المقاومة الممثلة “بثلاثيتنا الذهبية”.

“التوحيد مجلس القيادة”: رؤساء الوزراء السابقون يذرفون الدموع على واقع ساهموا في صناعته

التوحيد-atawhed

إستغربت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة” في بيان إحتجاجات رؤساء الوزارة السابقين في لبنان وشكواهم في الداخل والخارج المستمرة من الواقع السني بشكل خاص والوطني بشكل عام ونسوا أو تناسوا أنهم كانوا في مركز القرار وأن سياساتهم هي التي أغرقت البلد ومعه سنة لبنان بالكثير من الويلات،واليوم ترتفع أصواتهم ليس من أجل سنة لبنان بل من أجل التنافس على السلطة وبعض المنافع والإمتيازات.

وسأل البيان ماذا فعل هؤلاء الرؤساء المترفين لمناطق السنة سوى أنهم أداروا لها ظهورهم عندما كانوا في السلطة واليوم يتباكون زوراً على حقوقها التي أهدروها بأنفسهم بل إن السؤال الأهم أين هي أموال الخليج التي أغدقت على البعض في لبنان؟ أين ذهبت ؟ هل بنت المشاريع في بيروت وطرابلس وعكار والمنية الضنية وفي صيدا والبقاع ؟ وأمنت فرص العمل للشباب أم ذهبت إلى جيوب بعض الأشخاص. استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة”: رؤساء الوزراء السابقون يذرفون الدموع على واقع ساهموا في صناعته

“التوحيد مجلس القيادة”: عجز الحكومة عن الإنعقاد إفلاس سياسي

343524234

أكدت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة” في بيان أن عجز الحكومة عن الإنعقاد هو عجز سياسي وحذرت من أن يصبح هذا الإنعقاد هدف بحد ذاته بدل أن يكون وسيلة لطالما حذرت الحركة من عقم الحياة السياسية في لبنان وضرورة المراجعة النقدية الذاتية التي يجب أن تقوم بها التيارات والأحزاب والحركات والشخصيات السياسية في لبنان لأن الحد الذي بلغه الفساد لم يعد يحتمل بحيث أصبح التعطيل والعجز هو السائد في ظل التحديات والمخاطر الكبيرة التي تحيط بلبنان والمنطقة والتي تتطلب إستنفار كل الجهود الممكنة فالضغوط لتمرير صفقة العصر لتصفية القضية الفلسطينية باتت تطال الجميع لا سيما لبنان بإعتباره بلداً مقاوماً بإمتياز.

وأضاف البيان أن مهمة الحكومة إدارة شؤون البلد والتصدي لحل المشكلات القائمة بما يخدم المصلحة الوطنية العليا فإذا عجزت الحكومة عن هذه الإدارة وعن حل المشكلات وأصبحت سياستها المزيد من الهروب إلى الأمام على طريقة دفن النعامة لرأسها في الرمال كما يقال فإن ذلك سيؤدي إلى مزيد من التعقيدات. استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة”: عجز الحكومة عن الإنعقاد إفلاس سياسي

“التوحيد مجلس القيادة”: طرابلس تستحق مجلس بلدي يرتقي لمستوى تطلعاتها

التوحيد-atawhed

أكدت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة” برئاسة فضيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة في بيان أن مدينة طرابلس تستحق مجلس بلدي يرتقي لمستوى تطلعاتها وأن ما تسرب على مواقع التواصل من أجواء متشنجة خلال جلسة نزع الثقة من رئيس بلديتها السيد أحمد قمر الدين ومحاولة انتخاب خلف له أمر مؤسف للغاية
وأوضح البيان أن الطرابلسيين في كل إستحقاقتهم الإنتخابية لا سيما البلدية منها هم أمام تحدي الاختيار الأمثل لمدينتهم بعيدا عن الاستقطابات السياسية التي أثبتت فشلها حتى الآن.

وإستغرب البيان كيف أن طرابلس لا زالت تصنف الأكثر فقراً وتهميش على حوض المتوسط في الوقت الذي تمتلك فيه ثروات هائلة والسياسيين فيها كما نخبها سواء البلدية وغير البلدية لا هم لها سوى السجالات والمشاحنات.

وسأل البيان ما الذي ينقص مجلس بلدية طرابلس سوى التكاتف والعزيمة والخبرة لتكون طرابلس كما جبيل حيث صنفت الأخيرة الأفضل على مستوى حوض المتوسط ولفت البيان إلى أن طرابلس تملك من الإمكانات أكثر مما تملكه كثير من المدن المصنفة عندنا و زيادة أنها العاصمة الثانية للبنان لذا نريد أن نرى ذلك فعلا لا قولا كما يقول البعض لأنها من الممكن أن تكون العاصمة الإقتصادية الأولى للبنان وهذا لن يتم إلا بوجود مجلس بلدي على مستوى التحديات.

وخلص البيان إلى القول إن المقارنة مع مدينة حققت تقدما على مستوى العمل البلدي فإن الحركة كما تبارك نجاحها تريد في الوقت عينه لطرابلس ومجلسها البلدي أن يكونا في نفس الموقع التنموي المشار اليه.

“التوحيد مجلس القيادة”على الحكومة إرساء نمط جديد في إدارة الدولة والتعاطي مع المواطنين

التوحيد-atawhed

طالبت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة”في بيان الحكومة الجديدة بإرساء نهج سياسي جديد يقوم على ركني العدالة وتحقيق الإنجازات والتعويض على اللبنانيين أيام فراغ التأليف بعد ما إستوفت أحزاب السلطة حصصها الوزارية.

ولفت البيان إلى أولويات الحكومة المتمثلة بمكافحة الفساد المستشري ومعالجة الشأنيت الإقتصادي والإجتماعي حيث لا بد لطرابلس والشمال هذة المرة أن يأخذا حقهما لأن سياسة إدارة الظهر التي أمعنت الحكومات السابقة باتت تنذر بكارثة وطنية ومن المؤسف أن قرار طرابلس لا زال مهمشاً حتى الآن وبشكل كبير إن لم نقل مفقود تماماً،وهذا لا يليق بمدينة العلم والعلماء والعاصمة الثانية للبنان.

كما دعا البيان اللبنانيين لا سيما الطرابلسيين إلى ضرورة محاسبة زعمائهم وأحزابهم التي تكتفي بمجرد إطلاق الوعود الرنانة محذراً من ثورة شعبية تطيح بالطبقة السياسية الحالية لأن الواقع الوطني المأزوم قد إستنفد كل الحلول الإرتجالية ولم تعد تنفع المسكنات ولا بد من أن يتحمل الجميع مسؤولياتهم طالما أنهم شركاء في السلطة في الخلطة السحرية العجيبة التي جمعت كل التناقضات بحكومة واحدة.