أرشيف الأوسمة: حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة

التوحيد مجلس القيادة”: إستباحة دماء المسلمين ومقدساتهم وحرياتهم في فلسطين وعلى إمتداد العالم على أعين أمة إستسلم أشاوسها لمتاع الحياة أمر خطير ومصاب جلل

إستباحة-دماء-المسلمين-ومقدساتهم-وحرياتهم-في-فلسطين-أمر-خطير-ومُصاب-جلل

قال تعالى:﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَا لَكُمْ إِذَا قِيلَ لَكُمُ انْفِرُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ اثَّاقَلْتُمْ إِلَى الْأَرْضِ أَرَضِيتُمْ بِالْحَيَاةِ الدُّنْيَا مِنَ الْآخِرَةِ فَمَا مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا فِي الْآخِرَةِ إِلَّا قَلِيلٌ * إِلَّا تَنْفِرُوا يُعَذِّبْكُمْ عَذَابًا أَلِيمًا وَيَسْتَبْدِلْ قَوْمًا غَيْرَكُمْ وَلَا تَضُرُّوهُ شَيْئًا وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ ﴾ [التوبة: 38، 39.

تعقيباً على إندلاع مواجهات عنيفة بين المعتكفين في المسجد الأقصى المُبارك وشرطة الإحتلال الإسرائيلية، بعد السماح لمئات المستوطنين باقتحام باحات المسجد الأقصى.

أصدرت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة” بياناً وصفت فيه إستباحة دماء المسلمين ومقدساتهم وحرياتهم في فلسطين وعلى إمتداد العالم و في بلاد الشام تحديدا على أعين أمة إستسلم أشاوسها لمتاع الحياة أمر خطير ومصاب جلل.

وأضاف البيان في الوقت الذي يواجه أهلنا في فلسطين بإمانهم القوي وصدورهم العارية شرطة الإحتلال التي سمحت للمستوطنين باقتحام الأقصى تسع مرات خلال ساعة واحدة، وقبيل السماح للمستوطنين بإقتحام الأقصى، إقتحمت القوات الخاصة المصلى القبلي واعتدت على المصلين بإطلاق الرصاص المطاطي والقنابل الصوتية، وأقدمت على إغلاقه بالسلاسل الحديدية بعد محاصرة المعتكفين داخله. استمر في القراءة التوحيد مجلس القيادة”: إستباحة دماء المسلمين ومقدساتهم وحرياتهم في فلسطين وعلى إمتداد العالم على أعين أمة إستسلم أشاوسها لمتاع الحياة أمر خطير ومصاب جلل

الإعلانات

“التوحيد مجلس القيادة”: تدعو العرب لملاقات الدعوة الإيرانية للحوار ورفض مؤتمر البحرين

التوحيد

دعت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة” في بيان دول الخليج العربي لملاقات الدعوة الإيرانية للحوار التي جاءت على لسان عباس موسوي المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، والتي دعا فيها دول الخليج العربي لإعلان موقفها من مقترح إتفاقية “عدم الإعتداء”، كما دعا الدول الأوروبية إلى الإلتزام بتعهداتها في الإتفاق النووي.

ورأى البيان أن الدعوة الإيرانية مناسبة جداً في زمانها حيث تجهد واشنطن وتل أبيب لتعميق الخلافات الخليجية الإيرانية ضمن سياق سياسة فرق تسد فمن جهة تبتز واشنطن دول الخليج بحجة التهديد الإيراني ومن جهة ثانية فإن إزكاء الخلافات العربية الإيرانية يضعف الجهتين مما يمهد الواقع لتمرير صفقة العصر التي يشكل فيها مؤتمر البحرين حلقة مهمة حيث تستعد الولايات المتحدة لبدء تنفيذ خطتها للسلام في الشرق الأوسط المعروفة بـ”صفقة القرن” والتي ستكون خطوتها الأولى عقد مؤتمر البحرين، وعليه دعا البيان العرب عموماً إلى ضرورة مقاطعة مؤتمر المنامة لما يشكله من جسر عبور خطير للمشاريع الإستكبارية في المنطقة.

وأكد البيان أن ملاقات دول الخليج خصوصاً للمبادرة الإيرانية والعرب عموماً سيفوت الفرصة التي تسعى لها واشنطن وتل أبيب لإحراق المنطقة لأن التاريخ القديم والحديث قد أثبت أن الأمن العربي والإسلامي هو مسؤولية ذاتية ما دخل فيها المستعمر إلا بدوافع الطمع والحقد الدفين و ما حرب الخليج الأولى و الثانية عنا ببعيد و ما زالت تداعياتها إلى الآن على دولنا الإسلامية و العربية و خصوصا دولنا في الشرق الاوسط و الخليج و فلسطين تحديداً بما يسمى صفقة القرن واضحة جلية بينة .

“التوحيد مجلس القيادة”: تحذر من الترويج للتطبيع مع العدو تحت ستار الوسطية والإعتدال

قمة-الوسطية-والإعتدال-أن-نسترد-فلسطين-بالمقاومة-والجهاد

بمناسبة إنعقاد المؤتمر الدولي حول القيم الوسطية والإعتدال في الإسلام،الذي يعقد في مكة المكرمة في السعودية الاثنين 27 مايو 2019 حذرت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة” برئاسة فضيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة من الترويج للتطبيع مع واشنطن وتل ابيب تحت ستار الوسطية والإعتدال بتفريغ هذا المصطلح من مضمونه الحقيقي.

وأضاف البيان في حقيقة الأمر قيم الإسلام هي قيم الوسطية والإعتدال لكن المشكلة عند بعض الأنظمة الرسمية العربية هو كلام حق يُراد به باطل فالحق أن يسود العدل والإعتدال في ممارسات الأنظمة مع شعوبها لا أن تستخدم سياسة الحديد والنار والقمع الداخلي والباطل أن تنسحق هذة الأنظمة أمام الأعداء بحجة الوسطية والإعتدال. استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة”: تحذر من الترويج للتطبيع مع العدو تحت ستار الوسطية والإعتدال

“التوحيد مجلس القيادة “: 71 عاما على النكبة وجزوة المقاومة مشتعلة

ذكرى_النكبة_

في الذكرى 71 لما إصطلح على تسميته نكبة فلسطين أصدرت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة” بياناً أكدت فيه: في الذكرى 71 للنكبة لا تزال جزوة المقاومة مشتعلة في وجه الإحتلال الصهيوني في فلسطين.

وأضاف البيان إن ترامب وأعوانه من المستكبرين واهمين إذا اعتقدوا أن فلسطين يمكن شطبها عن خريطة العالم أو سلخها عن أمتها العربية والإسلامية لأن الجهاد ماض إلى يوم الدين وأن النصر للمؤمنين هذا وعد الله الحق.

وأوضح البيان أن ما يؤكد حتمية الإنتصار على الإحتلال ما برهنته الوقائع على الدوام وهو أن العالم بأسره ومنذ 71 عاما تواطئ مع العدو على إنهاء القضية الفلسطينية بقدرات كانت لتشطب نهائيا قوى كبرى وعظمى بالوقائع المادية إلا أن ما يحدث في فلسطين شيئ آخر شيئ رباني بإمتياز يتأكد ذلك عندما نرى أشكال المقاومة التي يبدع فيها أهلنا في فلسطين في وجه الإحتلال ليس أقلها اؤلئك الفتية الذين يواجهون أعتى آلات الحرب الصهيونية بحجارة وصدور عارية إلا من الإيمان.

البيان أكد أن رفد المقاومة بالدعم بكل السبل الممكنة هو أكثر من واجب ولفت البيان أنه في الذكرى 71 لنكبة فلسطين فالمنطقة أمام مرحلة جديدة من التآمر والتحديات لكن الثقة بالله مطلقة وأكيدة والجهاد ماض إلى يوم الدين والمقاومة جاهزة ومتأهبة.

“التوحيد مجلس القيادة”: ما يحدث في غزة جريمة إنسانية وإبادة جماعية تستدعي موقفاً ورداً حاسماً وموحداً

32423423.jpg

قال سبحانه وتعالى: (وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعاً وَلا تَفَرَّقُوا وَاذْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنْتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُمْ بِنِعْمَتِهِ إِخْوَاناً).

وقال تعالى: ﴿ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِهِ صَفًّا كَأَنَّهُمْ بُنْيَانٌ مَرْصُوصٌ ﴾.

أكدت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة” في بيان أن العدوان الصهيوني على غزة مغطى ومدعوم من واشنطن وأذيالها العرب والدوليين والإستفراد بغزة على هذا النحو لم يعد مقبولاً رغم أن إخواننا المجاهدين هناك قدموا في ثباتهم وتضحياتهم أنصع وأبلغ الصور الجهادية فالأعداء مجتمعون ومجمعون علينا في فلسطين ولا أقل من أن نجابههم كأمة ومن المعيب أن ندعهم يستفردون بأهلنا في غزة على هذا النحو وعليه لا بد من الدعوة للعمل الفوري على نقاط عدة من أجل أن تكون المعركة شاملة:

أولاً: على القوى الفلسطينية إيجاد سبل ناجعة ومقاربات عملية لإنهاء الإنقسام الداخلي بحيث تكون غزة والضفة وكل فلسطين كتلة واحدة في المواجهة سواء من حركات وأحزاب وقيادات وجمعيات وغيرها ولا بد من خطاب فلسطيني جهادي عام واضح ولتخرس كل أصوات التسوية التي هي بمثابة حاضنة وجسر عبور للعملاء. استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة”: ما يحدث في غزة جريمة إنسانية وإبادة جماعية تستدعي موقفاً ورداً حاسماً وموحداً

“دكتوراه فخرية” للشيخ هاشم منقارة في المؤتمر الدولي الثاني للمرأة والطفل

5435645

منحت أكاديمية علاء الدين الدولية الدكتوراه الفخرية لفضيلة الشيخ المجاهد هاشم منقارة رئيس مجلس قيادة حركة التوحيد الاسلامية عضو جبهة العمل الاسلامي واتحاد علماء بلاد الشام وذلك خلال انعقاد المؤتمر الدولي الثاني للمرأة والطفل في سطنبول التركية تقديراً لعطاءاته العلمية ومسيرته الدعوية.

يذكر ان أكاديمية علاء الدين الدولية بشراكة مع مجموعة سحر الدولية لتنظيم الفعاليات والمؤتمرات نظمت مؤتمرها الدولي الثاني للمرأة والطفل تحت شعار المرأة والطفل وتحديات العولمة في فندق جولدن توليب في اسطنبول بتركيا في الفترة من 5-10 أبريل الجاري 2019 .

شهد اليوم الأول للمؤتمر حفل افتتاح ثقافي تضمن ألقاء عدة كلمات أستهلها رئيس المؤتمر الدكتور عبد الغني بوشيخي رئيس أكاديمية علاء الدين الدولية وأعضاء الهيئة التنظيمية للمؤتمر واللجان المنبثقة عنها وكبار المهتمين التربويين والباحثين المشاركين فيه .

وأشتمل البرنامج الافتتاحي للمؤتمر الذي أستهل بتلاوة عطرة لآيات من الذكر الحكيم و عرضا لمنجزات المؤتمر في دورته الأولى وما تضمنه من نتائج إيجابية و توصيات ونجاحات رفعت للجهات المعنية في كافة أنحاء الوطن العربي .

5435646

وتم عرض فيلم وثائقي حول محاور المؤتمر الاجتماعية والتربوية ونشيده الذي أعدته اللجنة

ومنحت أكاديمية علاء الدين الدولية شهادات دكتوراه لأربعة أكاديميين من المشاركين بالمؤتمر هم الدكتور هاشم منقارة الدكتورة أيسر البياتي والدكتور الإعلامي سعد النشوان من الكويت والدكتورة صباح الصفران من دولة الكويت أيضا لعطاءتهم هم وتميزهم في تقديم البحوث والمنجزات التربوية والأكاديمية الاجتماعية لقطاعي المرأة والطفل . استمر في القراءة “دكتوراه فخرية” للشيخ هاشم منقارة في المؤتمر الدولي الثاني للمرأة والطفل

“التوحيد مجلس القيادة”: الذكرى الـ43 ليوم الأرض مناسبة لتجديد الإرادة والعزيمة المقاومة

التوحيد

في الذكرى 43 ليوم الأرض اصدرت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة” بياناً حيت فيه المجاهدين في فلسطين والمرابطين على تخومها مؤكدة أن الذكرى مناسبة لتجديد الإرادة والعزيمة الوحدوية المقاومة.

واضاف البيان أن إستعدادات الجماهير الفِلَسطينية للمشاركة في مليونيةِ يومِ الأرض معَ الدعوةِ إلى الإضرابِ الشامل بالتوازي مع معادلة الردع التي فرضتها المقاومة خلال معركتها الأخيرة مع العدو عندما حاول إستهداف غزة دلالة واضحة على الإيمان بالله سبحانه والإرادة والعزيمة الصلبة لأهلنا في فلسطين والذين لا يضرهم تخاذل المنافقين من الأعراب.