أرشيف الأوسمة: اليمن

الشيخ منقارة: لا بد من حل سياسي لما يجري في سوريا واليمن ولا بد من حوار بين طهران والرياض

albared_02

بدعـوة من تحالف القوى الفلسطينية في الشمال و في الذكرى السبعين لتقسيم فلسطيـــن و تأكيدا على رفض قـــرار التقسيم و تصميما على حق العودة و اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على كامل التراب الفلسطيني اقيم لقـــاء تضامنيا مع الشعب الفلسطيني في مقر اللجنة الشعبية بمخيم البداوي.

حضرة ممثلون عن الفصائل و اللجان الشعبية و الفعاليات المحلية و ممثلين عن الأحزاب الوطنية اللبنانية و الحركات الاسلاميــة في الشمال .

وقد ألقى فضيلة الشيخ هاشم منقارة (رئيس مجلس قيادة حركة التوحيد الإسلامي عضو جبهة العمل الإسلامي وإتحاد علماء بلاد الشام) الكلمة التالية :

بسم الله الرحمن الرحيم
الاخوة الأفاضل في تحالف القوى الفلسطينية في الشمال الحضور الكريم

السلام عليكم ورحمة الله

قال تعالى:”إِنَّ هَٰذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاعْبُدُونِ”.

وفي محكم التنزيل”لَّا يَسْتَوِي الْقَاعِدُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ غَيْرُ أُولِي الضَّرَرِ وَالْمُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ ۚ فَضَّلَ اللَّهُ الْمُجَاهِدِينَ بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ عَلَى الْقَاعِدِينَ دَرَجَةً ۚ وَكُلًّا وَعَدَ اللَّهُ الْحُسْنَىٰ “.

منذ سبعون عاماً وفي سياق تأمري بعيد ، ولحظة تخل وضعف ووهن عربية وإسلامية ؛ تبنت الجمعية العامة للأمم المتحدة في 29 تشرين الثاني سنة 1947 خطة لتقسيم فلسطين إلى دولتين يهودية وعربية، هذه الخطة أتاحت تجسيد المشروع الصهيوني بأبشع صوره في أرض فلسطين الحبيبة ، وسجلت في آن معاً بداية تاريخ مأساوي ونضالي طويل للشعب الفلسطيني.
تعلمون لماذا قرار التقسيم؟ لأن الأمة قد فقدت مظلتها الجامعة التي تحفظ حقوقها فتم الإستفراد بفلسطين ولا زال المسار يجري في نفس السياق التقسيمي إنها سياسة فرق تسد ، إنقسام فلسطيني فلسطيني وعربي عربي وإسلامي إسلامي..

ايها الاخوة لن نطيل عليكم وأنتم أصحاب التجربة النضالية الأبرز في العصر الحديث

في دعوتكم الكريمة لنا لحضور هذة المناسبة انتهيتم إلى أن الحضور واجب وطني ، نعم ايها الأخوة كما هو واجب وطني فلسطيني أيضاً هو واجب عربي وإسلامي وإساني. استمر في القراءة الشيخ منقارة: لا بد من حل سياسي لما يجري في سوريا واليمن ولا بد من حوار بين طهران والرياض

Advertisements

“التوحيد مجلس القيادة” هل الإرهاب الصهيوني ضمن أهداف التحالف العسكري الإسلامي الجديد؟.

470-minqara_new0

أسفت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة” لغياب فلسطين وبشكل كلي عن أعمال الإجتماع الأول لمجلس وزراء دفاع التحالف الإسلامي العسكري الذي عقد في الرياض تحت شعار “متحالفون ضد الإرهاب”، بمشاركة وزراء دفاع 41 دولة بعد نحو عامين من إعلان السعودية تأسيسه.

الحركة وفي بيان بعد إجتماع لمكتبها السياسي بحضور رئيسها فضيلة الشيخ هاشم منقارة سالت هل الإرهاب الصهيوني ضمن أهداف التحالف العسكري الإسلامي الجديد أم هو مجرد نسخة مكررة لحلف بغداد السيئ الذكر الذي تم إنشاؤه عام 1955 لخدمة الأهداف الإستعمارية. استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة” هل الإرهاب الصهيوني ضمن أهداف التحالف العسكري الإسلامي الجديد؟.

افتتاح مؤتمر الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة “فلسطين بين وعد بلفور والوعد الالهي”

مؤتمر-الاتحاد-العالمي-لعلماء-المقاومة--1

افتتح “الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة” مؤتمره الثاني بعنوان “فلسطين بين وعد بلفور والوعد الالهي”، اليوم في قصر الاونيسكو، في حضور شخصيات سياسية وعلماء ديني من الدول العربية والاجنبية ومسؤولين عن الفصائل الفلسطينية والاحزاب اللبنانية وهيئات نسائية وثقافية واعلامية.

 

بعد ايات من الذكر الحكيم والنشيدين اللبناني والفلسطيني، عرض فيلم وثائقي عن الاقصى، بعدها كلمة تقديم للشيخ ابراهيم البريدي.

حمود
ثم تحدث رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة الشيخ ماهر حمود مرحبا بالمشاركين، متمنيا ان يكون المؤتمر خطوة في الاتجاه الصحيح”.

وقال: “الامة صارت منهكة، فالمؤامرات تحاك في واشنطن وتل ابيب وفي بعض العواصم العربية، وما وعد بلفور الا واحدا منها”، مؤكدا “ان فلسطين ستبقى وجهتنا مهما كثرت المؤامرات”.

ودعا الى “قراءة تجربة المقاومة في لبنان وسوريا وفلسطين والعراق، وسترون ان الانتصار على اسرائيل هو قرار وإرادة، وليس بالجيوش عددا وعدة”، مشيرا الى “ان المقاومة في غزة اكدت اليوم ان الفئة القليلة تنتصر على الفئة الكبرى بالارادة، وكذلك المقاومة في لبنان التي انتصرت على اسرائيل”، مؤكدا “ان المقاومة ليست ارهابا، يحميها جيش وشعب”. استمر في القراءة افتتاح مؤتمر الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة “فلسطين بين وعد بلفور والوعد الالهي”

جبهة العمل الإسلامي في لبنان : تستقبل الأمين العام لمجمع التقريب العالمي بين المذاهب الاسلامية سماحة آية الله الشيخ الدكتور محسن الآراكي والوفد المرافق

جبهة-العمل-الشيخ-محسن-الآراكي--13-9-2017-1

استقبلت جبهة العمل الإسلامي في لبنان في مقرها الرئيسي في بيروت الأمين العام لمجمع التقريب العالمي بين المذاهب الاسلامية سماحة آية الله الشيخ الدكتور محسن الآراكي والوفد المرافق، وكان في استقبالهم منسق عام الجبهة سماحة الشيخ الدكتور زهير الجعيد و أعضاء مجلس القيادة وقد جرى البحث والتداول في الشؤون الاسلامية العامة وفي كيفية تفعيل مشروع الوحدة والمشروع الاسلامي على مستوى العالم أجمع، وقد تم التركيز خلال اللقاء على اهمية ووجوبية نصرة المظلومين والمستضعفين في العالم ونصرة قضايا الأمة ومتابعتها وخصوصاً القضية الفلسطينية والوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني المظلوم ومساندته ومده بكل أسباب مقومات الصمود والتصدي لمواجهة سلطات الاحتلال الصهيوني الغاصب الذي لا يتورع عن ممارسة حقده وإجرامه وعدوانه وجرائم الاغتيال وبناء المستوطنات ومصادرة الأراضي الفلسطينية وسعيه الدؤوب لتهويد الأماكن الاسلامية وتحويلها إلى التراث اليهودي الصهيوني، استمر في القراءة جبهة العمل الإسلامي في لبنان : تستقبل الأمين العام لمجمع التقريب العالمي بين المذاهب الاسلامية سماحة آية الله الشيخ الدكتور محسن الآراكي والوفد المرافق

جبهة العمل الإسلامي في لبنان تنظم لقاء مركزيا حاشداً تضامناً مع المسجد الأقصى المبارك

18-7-2017-01

نظمت بالأمس جبهة العمل الاسلامي في لبنان ” لقاءً مركزياً حاشداً في مقرها الرئيسي في بئر حسن تضامناً مع المسجد الأقصى المبارك ورفضاً واستنكاراً للجرائم والاعتداءات الصهيونية الارهابية والتي ليس آخرها اغلاق المسجد المبارك ومنع رفع الأذان وإقامة الصلاة فيه ، وقد حضر اللقاء رؤساء ومندوبو الأحزاب والقوى الاسلامية والوطنية والعديد من العلماء والمشايخ والشخصيات والفصائل الفلسطينية إضافة إلى قيادات جبهة العمل الاسلامي.

وممن حضر : رئيس مجلس قيادة حركة التوحيد الشيخ هاشم منقارة ، وفود من حركة الاتحاد وحركة (المرابطون) ونديم الشمالي رئيس حزب شبيبة لبنان العربي ومسؤول العلاقات السياسية في حركة حماس “زياد حسن” ووفد مجلس أمناء حركة التوحيد الاسلامي برئاسة الحاج “صهيب سعيد شعبان” ووفد جبهة العمل المقاوم ، وأمين عام حركة التوحيد الاسلامي الشيخ بلال سعيد شعبان ، إضافة إلى المستشار الثقافي في سفارة الجمهورية الاسلامية الايرانية الدكتور “محمد شريعتمدار” ووفد من تيار النهضة الوحدوي برئاسة الشيخ غازي حنينة ، ووفد من شيوخ عشائر الدليمي من ريف حلب .

وكانت الكلمة الأولى: لمنسق عام جبهة العمل الاسلامي الشيخ الدكتور زهير الجعيد . والثانية: لأمين الهيئة القيادية لحركة الناصريين المستقلين (المرابطون) العميد مصطفى حمدان ، والثالثة : للعضو القيادي في المكتب السياسي ل حركة أمل الحاج حسن قبلان، والرابعة: لعضو المكتب السياسي في حزب الله الشيخ عبد المجيد عمار ، والخامسة: لرئيس اتحاد علماء المقاوم في العالم سماحة الشيخ ماهر حمود. استمر في القراءة جبهة العمل الإسلامي في لبنان تنظم لقاء مركزيا حاشداً تضامناً مع المسجد الأقصى المبارك