أرشيف الأوسمة: العرب والمسلمين

“التوحيد مجلس القيادة”: إسقاط الطائرة الإسرائيلية فوق الجولان المحتلّ رد مناسب على العدوان ويد المقاومة اليوم باتت أكثر قوة وثقة وفعالية

التوحيد

أكدت حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة أن إسقاط الدفاعات الجوية السورية طائرة الـ F16 الإسرائيلية فوق الجولان المحتلّ رد مناسب على العدوان ورسالة قوية تفيد بأن الأجواء العربية لم تعد مستباحة كما في السابق.

وأضاف البيان إنسجاماً مع النهج الوحدوي المقاوم لرئيس الحركة فضيلة الشيخ هاشم منقارة الذي يؤكد أن فلسطين هي القضية المركزية للعرب والمسلمين فإن الحركة تطالب بالإسراع بإيجاد الحلول السياسية المناسبة للمشاكل الدخلية العربية والإسلامية حيث أن التشتت والتنافر الداخلي قد مكّن الصهاينة سابقاً من الإستفراد بالإخوة الفلسطينيين وإستباحة الأجواء العربية براً وبحراً وجواً وأن مثل هذا الرد في إسقاط طائرة العدوان الذي جاء بعد إنتصارات لبنان الأخيرة كما في قضيتي المياه البحرية الإقليمية للبنان وما عرف ب (البلوك 9) والتصدي للجدار العازل فإن يد المقاومة اليوم باتت أكثر قوة وثقة وفعالية.

Advertisements

السفير الصيني جيانغ زنغ وي يقيم عشاء تكريمياً لجبهة العمل الإسلامي في لبنان.. وبحث في آخر المستجدات الراهنة

20180130_1

أقام السفير الصيني في لبنان (جيانغ زنغ وي) حفل عشاء تكريمي لجبهة العمل الإسلامي في لبنان لما لها من دور ريادي في مواجهة الأفكار المتطرفة والإلغائية.. ودور كبير في الحث على نبذ العنف والإرهاب.. والدعوة للحوار والتعاون والألفة من أجل مصلحة الجميع، وذلك في مقر السفارة في بيروت.. وشارك وفد قيادي من الجبهة َ قوامه (المنسق عام الشيخ الدكتور زهير الجعيد، الشيخ هاشم منقارة، الشيخ غازي حنينة، الشيخ بلال سعيد شعبان، الحاج عمر غندور، الحاج سالم فتحي يكن، الحاج عبد الله الترياقي والشيخ شريف توتيو)، وقد تم التباحث خلال هذا اللقاء في آخر المستجدات الراهنة في المنطقة وإلى الدور الكبير والايجابي الذي تقوم به الصين اليوم على الصعد كافة وخصوصاً في مواجهة الغطرسة والأحادية الأمريكية.

وقد صرّح منسق عام الجبهة الشيخ زهير الجعيد: مثنياً على خطاب الرئيس الصيني (شي جين بينغ) في مؤتمر الحوار الذي أكد فيه على الانفتاح والاصلاح وعلى المصير المشترك للبشرية من منطلق ومفهوم الانسانية، ودعا الشيخ الجعيد الصين إلى ممارسة دورها في المنطقة العربية أكثر فأكثر وإلى تحقيق نظرية الحق والعدالة ورفع الظلم وخصوصاً أنه ليس هناك من عداوة حاضرة ولا تاريخياً بين العرب والمسلمين وبين الصين، واعتبر: أنّ خارطة الطريق الجديدة وطريق الحرير الذي بشر بها الرئيس الصيني هو أمر إيجابي وستكون له نتائج هامة مستقبلاً على كافة الصعد السياسية والاقتصادية والثقافية والاعلامية. استمر في القراءة السفير الصيني جيانغ زنغ وي يقيم عشاء تكريمياً لجبهة العمل الإسلامي في لبنان.. وبحث في آخر المستجدات الراهنة

“التوحيد مجلس القيادة”ستبقى إيران عمق المقاومة وستبقى القدس بوصلة المقاومين وفي كل مرة ستخرج المقاومة عزيزة منتصرة على أعدائها

325656

أعلنت حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة تضامنها الكلي مع الجمهورية الإسلامية في إيران في تصديها للمؤامرات الخارجية التي تحاول النيل من وحدتها الداخلية ومن موقفها الوحدوي المقاوم،وأكدت بقاء إيران عمقاً للمقاومة كما ستبقى القدس بوصلة المقاومين.

الحركة وفي بيان بعد إستقبال رئيسها فضيلة الشيخ هاشم منقارة لشخصيات ووفود مؤيدة لمواقفه الوطنية والعروبية والإسلامية المقاومة أكدت أن الثورة الإسلامية في إيران والتي إرتبطت معها الحركة بشراكة مسار ومصير نحو التزام قضية الأمة المركزية فلسطين والقدس الشريف والوقوف في وجه الإستكبار العالمي تدرك أن الثورة التي صمدت لما ينوف عن 38 عاماً وتحطمت على صخرة مواقفها كل المؤامرات وخرجت في كل مرة أكثر صلابة ومنعة ستبقى على الدوام منارة المجاهدين والأحرار في كل العالم. استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة”ستبقى إيران عمق المقاومة وستبقى القدس بوصلة المقاومين وفي كل مرة ستخرج المقاومة عزيزة منتصرة على أعدائها

“القدس” عقيدة تتحقق بالرباط والجهاد

القدس--عقيدة-تتحقق-بالرباط-والجهاد

بقلم: فضيلة الشيخ هاشم منقارة “رئيس مجلس قيادة حركة التوحيد الإسلامي ، عضو جبهة العمل الإسلامي واتحاد علماء بلاد الشام”

بسم الله الرحمن ارحيم

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيّدنا محمد الصادق الوعد الأمين.

قال الحق سبحانه في سورة (بني إسرائيل) الإسراء :

(وَقَضَيْنَا إِلَىٰ بَنِي إِسْرَائِيلَ فِي الْكِتَابِ لَتُفْسِدُنَّ فِي الْأَرْضِ مَرَّتَيْنِ وَلَتَعْلُنَّ عُلُوًّا كَبِيرًا (4) فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ أُولَاهُمَا بَعَثْنَا عَلَيْكُمْ عِبَادًا لَّنَا أُولِي بَأْسٍ شَدِيدٍ فَجَاسُوا خِلَالَ الدِّيَارِ ۚ وَكَانَ وَعْدًا مَّفْعُولًا (5) ثُمَّ رَدَدْنَا لَكُمُ الْكَرَّةَ عَلَيْهِمْ وَأَمْدَدْنَاكُم بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَجَعَلْنَاكُمْ أَكْثَرَ نَفِيرًا (6) إِنْ أَحْسَنتُمْ أَحْسَنتُمْ لِأَنفُسِكُمْ ۖ وَإِنْ أَسَأْتُمْ فَلَهَا ۚ فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ الْآخِرَةِ لِيَسُوءُوا وُجُوهَكُمْ وَلِيَدْخُلُوا الْمَسْجِدَ كَمَا دَخَلُوهُ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَلِيُتَبِّرُوا مَا عَلَوْا تَتْبِيرًا (7) عَسَىٰ رَبُّكُمْ أَن يَرْحَمَكُمْ ۚ وَإِنْ عُدتُّمْ عُدْنَا ۘ وَجَعَلْنَا جَهَنَّمَ لِلْكَافِرِينَ حَصِيرًا )(8).

القدس كشاهد على العصر دلالة واضحة على واقع النظام العالمي السائد ومؤشر لحال الأمتين العربية والإسلامية،فإذا كانت القدس محتلة فهذا يعني سيادة منطق حق القوة والفساد والطغيان والجبروت وأن العولمة السائدة بقيادة واشنطن تقول ان النظام العالمي يسوده التعدي والإجرام والقهر وهو في أسوء حالاته ، وأن العرب والمسلمين بأسهم بينهم شديد مشتتين وفي أوهن أيامهم يحكمهم الطغيان والفساد الأخلاقي والمادي ، وإذا ما تحررت القدس فهذا يعني الإستبشار بنظام عالمي جديد يقوم على عدالة قوة الحق وأن العرب والمسلمين بألف خير.

“القدس الشريف “ أولى القبلتين وثالث الحرمين في الرؤية الإسلامية ليست مجرد أرض محتلة، ومدينة مغتصبة،وإنما هي مع ذلك و فوقه و قبله و بعده جزء من العقيدة الإسلامية ، فضلاً عن الحضارة والتاريخ ، عقيدة الرباط بين القبلة الخاتمة والقبلة السابقة ، وهي عقيدة لا تتحقق إلا بالرباط و الجهاد. استمر في القراءة “القدس” عقيدة تتحقق بالرباط والجهاد

“التوحيد مجلس القيادة” دعوة السيد نصر الله لالتئام شمل المقاومين وإستعداد إيران للتعاون بشأن القدس موقف وحدوي مقاوم أصيل

التوحيد

رحبت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة” في بيان بدعوة الأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصر الله لالتئام شمل المقاومين ووضع إستراتيجية متكاملة للمواجهة الكبرى في فلسطين.

كما رحبت بإستعداد إيران للتعاون دون شروط مع جميع الدول بشأن القدس ودعوة العالم الإسلامي للإتحاد أمام النظام الصهيوني وحل المشاكل الداخلية بالحوار.
الحركة وصفت الموقفين بالوحدوي المقاوم الأصيل وأن القدس ستبقى القضية المركزية الجامعة للمقاومين.

واضاف البيان أن الحركة التي تأسست على يدي رئيسها فضيلة الشيخ هاشم منقارة على النهج الوحدوي المقاوم والتي اعتبرت القدس وفلسطين قضيتها الأولى لا يمكن إلا أن ترحب وبكل قوة بمثل هذة المواقف الشجاعة والحكيمة وهي ليست غريبة على القوى المقاومة خاصة في ظل التحديات الكبرى التي تواجهها المنطقة والقدس وفلسطين خصوصاً. استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة” دعوة السيد نصر الله لالتئام شمل المقاومين وإستعداد إيران للتعاون بشأن القدس موقف وحدوي مقاوم أصيل

المقاومة في لبنان هي مجد وعز للعرب والمسلمين… “التوحيد مجلس القيادة”موقف الجامعة العربيّة بحق المقاومة معيب وإنحراف عن المسار العروبي الأصيل

logo-attawhed_

إنسجاماً مع خطها الوحدوي المقاوم الذي رسمه رئيسها فضيلة الشيخ هاشم منقارة أدانت حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة بشدة، في بيان قرار وزراء الخارجية العرب، في ختام إجتماع طارىء دعت اليه السعودية لمناقشة ما أسمته كيفية التصدي للممارسات الإيرانية، ووصف البيان موقف الجامعة العربية الأخير بحق المقاومة بوصفها بالإرهاب بأنه معيب وإنحراف خطير عن المسار العروبي الأصيل،وكان الأجدى بالجامعة العربية أن تجتمع من أجل رفع الظلم عن فلسطين وليس لإستهداف إيران بمواقفها المشرفة والمقاومة في لبنان هذه المقاومة وبدعم من إيران رفعت رؤوس العرب والمسلمين وأحرار العالم عالياً.

ولفت البيان إلى أن المطالبة بـ”حظر بعض القنوات الفضائية ، والتي تبث على الأقمار الإصطناعية العربية، بإعتبارها تشكل تهديدا للأمن القومي العربي،أمر في غاية الخطورة بحيث يستهدف الحرية الإعلامية وإسكات الصوت الآخر.

الحركة دعتغي بيانها العرب إلى الخروج من شرنقة التقوقع والعودة إلى لعب دورهم الطبيعي الوحدوي المقاوم وأن الصهيونية هي العدو الحقيقي وأنه من الحماقة الإستماع إلى تحريض واشنطن وتل أبيب والمؤسف أن أروقة الجامعة العربية لم تسمع بالقرار الإمريكي الإخير بإغلاق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن من أجل الضغط على الفلسطينيين لصالح تل أبيب رغم أن مسار أوسلو الذي رعته الولايات المتحدة الأمريكية قد إستنفذ كل ما لدية من تنازلات دون جدوى في حين تطالب واشنطن وتل أبيب بالمزيد . استمر في القراءة المقاومة في لبنان هي مجد وعز للعرب والمسلمين… “التوحيد مجلس القيادة”موقف الجامعة العربيّة بحق المقاومة معيب وإنحراف عن المسار العروبي الأصيل

“التوحيد مجلس القيادة” لبنان بلد “الجيش والشعب والمقاومة” والإنتصارات يرفض الإملاءات الخارجية

470-h-minkara

أكدت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة” في بيان بعد إجتماع لمكتبها السياسي بحضور رئيسها فضيلة الشيخ هاشم منقارة أن لبنان بلد حر سيد مستقل بلد “الجيش والشعب والمقاومة” والإنتصارات يرفض الإملاءات أياً كانت كما يرفض أن يرهن أمنه وإستقراره ومصالحه لأي كان في الخارج.

وأضاف البيان لم تعد قوة لبنان في ضعفه كما كان في السابق فهو بفضل ثلاثيته الذهبية أصبح عنوان العرب والمسلمين في جهادهم وعزتهم وعنفوانهم والإستقرار الحاصل في لبنان هو بفضل الله أولاً وتضحيات أبنائه المقاومين وليس منة من أحد وعليه فإن لبنان الصغير بجغرافيته الكبير بدوره الحضاري يستحق إحترام الجميع. استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة” لبنان بلد “الجيش والشعب والمقاومة” والإنتصارات يرفض الإملاءات الخارجية