أرشيف الأوسمة: العدو الصهيوني

التوحيد مجلس القيادة”: فلسطين ستتحرر وصفقة العصر ورموزها إلى مزبلة التاريخ

فلسطين-ستتحرر

مع تنامي الحديث عن إقتراب صفقة العصر لتصفية القضية الفلسطينية و محاولة التعمية و كأنها قدر مكتوب لا طائل من مجابهته و تسارع الخطط و الدسائس و المؤامرات بإستهداف المجاهدين و المقاومين الذين يرفعون لواء التصدي في وجه الإستكبار أكدت “حركة التوحيد الاسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة” في بيان أن فلسطين ستتحرر و أن الأمة التي أسقطت كل المؤامرات على مر العصور و الأزمنة باقية وأن صفقة العصر برموزها من واشنطن إلى تل أبيب و أعراب العصر و مؤتمراتهم إلى مزبلة التاريخ ، و أن ما يريده الأعداء من حربهم النفسية لا سيما الإعلامية والسياسية والدبلوماسية من بث روح الهزيمة واليأس بفعل إختلال الموازين المادية لن يتحقق ولن يكون له اثر في النفوس المجاهدة التي توكلت على الله حقيقة وأخذت بالأسباب الممكنة وقد خبرت في سياق تجربتها المظفرة اساليب الأعداء الصلبة منها والناعمة. استمر في القراءة التوحيد مجلس القيادة”: فلسطين ستتحرر وصفقة العصر ورموزها إلى مزبلة التاريخ

الإعلانات

“التوحيد مجلس القيادة”: تهنئ المسلمين والعالم بحلول عيد الفطر المبارك

كل-عام-وأنتم-أيها-المجاهدين-المرابطين-بألف-خيرٍ-وعزٍ-وتمكين

بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك هنأت حركة التوحيد الاسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة المسلمين خاصة والعالم بشكل عام لأن الإسلام رسالة خلاص البشرية من المبتدى إلى المنتهى والصوم والعيد يرمزان إلى التقوى والفرح بالجائزة وكلاهما معاني إنسانية سامية.

ونحن نتحدث عن الفرح بالعيد نذكر إخوة لنا في فلسطين يجابهون الاحتلال بصدورهم العارية وهو يحاول أن يسرق منهم كل لحظة فرح بجرائمه ومجازره الدائمة ونذكر ايضا عالمنا العربي والإسلامي وقد مذقته الحروب والفتن فأصبح الناس في عيدهم بين مقتول ومأسور ومهجر على أعين حكام ظالمين وأنظمة فاسدة
في هذا النفق إصرارنا على الفرح بالعيد بحجم ثقتنا بالله سبحانه ولطفه ونصره حيث لا تزال طائفة من أمة محمد تشد على الزناد في بيت المقدس وأكنافه.

فكل عام وأنتم أيها المجاهدين المرابطين بألف خيرٍ وعزٍ وتمكين كل عام وأنتم أيها الجرحى والأسرى بألف ألف خير كل عام وأمتنا أقرب إلى الله

وما النصر إلا من عند الله

التوحيد مجلس القيادة”: إستباحة دماء المسلمين ومقدساتهم وحرياتهم في فلسطين وعلى إمتداد العالم على أعين أمة إستسلم أشاوسها لمتاع الحياة أمر خطير ومصاب جلل

إستباحة-دماء-المسلمين-ومقدساتهم-وحرياتهم-في-فلسطين-أمر-خطير-ومُصاب-جلل

قال تعالى:﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَا لَكُمْ إِذَا قِيلَ لَكُمُ انْفِرُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ اثَّاقَلْتُمْ إِلَى الْأَرْضِ أَرَضِيتُمْ بِالْحَيَاةِ الدُّنْيَا مِنَ الْآخِرَةِ فَمَا مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا فِي الْآخِرَةِ إِلَّا قَلِيلٌ * إِلَّا تَنْفِرُوا يُعَذِّبْكُمْ عَذَابًا أَلِيمًا وَيَسْتَبْدِلْ قَوْمًا غَيْرَكُمْ وَلَا تَضُرُّوهُ شَيْئًا وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ ﴾ [التوبة: 38، 39.

تعقيباً على إندلاع مواجهات عنيفة بين المعتكفين في المسجد الأقصى المُبارك وشرطة الإحتلال الإسرائيلية، بعد السماح لمئات المستوطنين باقتحام باحات المسجد الأقصى.

أصدرت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة” بياناً وصفت فيه إستباحة دماء المسلمين ومقدساتهم وحرياتهم في فلسطين وعلى إمتداد العالم و في بلاد الشام تحديدا على أعين أمة إستسلم أشاوسها لمتاع الحياة أمر خطير ومصاب جلل.

وأضاف البيان في الوقت الذي يواجه أهلنا في فلسطين بإمانهم القوي وصدورهم العارية شرطة الإحتلال التي سمحت للمستوطنين باقتحام الأقصى تسع مرات خلال ساعة واحدة، وقبيل السماح للمستوطنين بإقتحام الأقصى، إقتحمت القوات الخاصة المصلى القبلي واعتدت على المصلين بإطلاق الرصاص المطاطي والقنابل الصوتية، وأقدمت على إغلاقه بالسلاسل الحديدية بعد محاصرة المعتكفين داخله. استمر في القراءة التوحيد مجلس القيادة”: إستباحة دماء المسلمين ومقدساتهم وحرياتهم في فلسطين وعلى إمتداد العالم على أعين أمة إستسلم أشاوسها لمتاع الحياة أمر خطير ومصاب جلل

“التوحيد مجلس القيادة”: تحذر من سياسة التحريض الأمريكية

التوحيد

حذرت “حركة التوحيد الاسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة” من سياسة الفتنة والتحريض التي تتبعها واشنطن بين إيران ودول الخليج العربي من أجل الدفع بمزيد من التوتر خدمة للعدو الصهيوني لهدفين أساسيين الأول تمرير ما بات يعرف بصفقة العصر أي تصفية القضية الفلسطينية وثانياً من أجل إبتزاز دول الخليج العربي مادياً ووضع أنظمتها تحت الوصاية بحجة حمايتها من التهديدات الإيرانية المزعومة ضمن إطار خطة محكمة بدأت منذ سنوات طويلة بالترويج للعداء بين الدول العربية والإسلامية نفسها والتطبيع مع العدو الصهيوني بحجة البرغماتية والواقعية السياسية أي بجعل السرطان الصهيوني وكأنه نسيج طبيعي في المنطقة ووصف البيان تلك المخططات بالخبيثة والشريرة والمدمرة. استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة”: تحذر من سياسة التحريض الأمريكية

“التوحيد مجلس القيادة”: ما يحدث في غزة جريمة إنسانية وإبادة جماعية تستدعي موقفاً ورداً حاسماً وموحداً

32423423.jpg

قال سبحانه وتعالى: (وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعاً وَلا تَفَرَّقُوا وَاذْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنْتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُمْ بِنِعْمَتِهِ إِخْوَاناً).

وقال تعالى: ﴿ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِهِ صَفًّا كَأَنَّهُمْ بُنْيَانٌ مَرْصُوصٌ ﴾.

أكدت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة” في بيان أن العدوان الصهيوني على غزة مغطى ومدعوم من واشنطن وأذيالها العرب والدوليين والإستفراد بغزة على هذا النحو لم يعد مقبولاً رغم أن إخواننا المجاهدين هناك قدموا في ثباتهم وتضحياتهم أنصع وأبلغ الصور الجهادية فالأعداء مجتمعون ومجمعون علينا في فلسطين ولا أقل من أن نجابههم كأمة ومن المعيب أن ندعهم يستفردون بأهلنا في غزة على هذا النحو وعليه لا بد من الدعوة للعمل الفوري على نقاط عدة من أجل أن تكون المعركة شاملة:

أولاً: على القوى الفلسطينية إيجاد سبل ناجعة ومقاربات عملية لإنهاء الإنقسام الداخلي بحيث تكون غزة والضفة وكل فلسطين كتلة واحدة في المواجهة سواء من حركات وأحزاب وقيادات وجمعيات وغيرها ولا بد من خطاب فلسطيني جهادي عام واضح ولتخرس كل أصوات التسوية التي هي بمثابة حاضنة وجسر عبور للعملاء. استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة”: ما يحدث في غزة جريمة إنسانية وإبادة جماعية تستدعي موقفاً ورداً حاسماً وموحداً

“التوحيد مجلس القيادة”: دانت تفجيرات سريلانكا الدموية..الإجرام المتنقل حول العالم منافي للشرع والأخلاق والإنسانية

الإجرام-المتنقل-حول-العالم-منافي-للشرع-والأخلاق-والإنسانية

دانت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة” الهجمات الإرهابية في سريلانكا التي إستهدفت كنائس وفنادق، وراح ضحيتها 200 شخصاً على الأقل وأصيب المئات.

واضاف البيان بالاأمس ضرب الإجرام الذي ينهل من فكر مريض عنصري واحد في المساجد النيوزيلندية واليوم في الكنائس والفنادق في سيرلانكا، وأظهر مرة أخرى ضرورة المكافحة الحازمة للإرهاب بكل أنواعه على رأسه الارهاب الصهيوني المحتل لفلسطين والذي ترعاه واشنطن وأمثالها والذي هو مستمر منذ عشرات السنين في القتل والإعتقال والتعذيب والتشريد

البيان وصف هذا الإجرام المتنقل حول العالم سواء الذي تقوم به دول أو حركات أو منظمات أو افراد بالمنافي للشرع والأخلاق والإنسانية.

قال تعالى: (وَلَا تَقْتُلُوا النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ ۗ وَمَن قُتِلَ مَظْلُومًا فَقَدْ جَعَلْنَا لِوَلِيِّهِ سُلْطَانًا فَلَا يُسْرِف فِّي الْقَتْلِ ۖ إِنَّهُ كَانَ مَنصُورًا)الاسراء (33)

“التوحيد مجلس القيادة”: الذكرى الـ43 ليوم الأرض مناسبة لتجديد الإرادة والعزيمة المقاومة

التوحيد

في الذكرى 43 ليوم الأرض اصدرت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة” بياناً حيت فيه المجاهدين في فلسطين والمرابطين على تخومها مؤكدة أن الذكرى مناسبة لتجديد الإرادة والعزيمة الوحدوية المقاومة.

واضاف البيان أن إستعدادات الجماهير الفِلَسطينية للمشاركة في مليونيةِ يومِ الأرض معَ الدعوةِ إلى الإضرابِ الشامل بالتوازي مع معادلة الردع التي فرضتها المقاومة خلال معركتها الأخيرة مع العدو عندما حاول إستهداف غزة دلالة واضحة على الإيمان بالله سبحانه والإرادة والعزيمة الصلبة لأهلنا في فلسطين والذين لا يضرهم تخاذل المنافقين من الأعراب.