أرشيف الأوسمة: العدو الصهيوني

“التوحيد مجلس القيادة”: التهديدات الإسرائيلية للبنان تتطلب الإسراع في تشكيل الحكومة وتعزيز الجبهة الداخلية

التوحيد-atawhed

دعت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة” في بيان الأفرقاء السياسيين في لبنان إلى الإسراع في تشكيل حكومة قادرة وفاعلة في التصدي للمشاكل المحدقة بالوطن وفي طليعتها التهديدات الإسرائيلية المتفاقمة ومحاولات الخرق التي لم تتوقف يوماً وبمختلف الوسائل ورأت ان تعزيز الجبهة الداخلية يشكل السلاح الأمضى لمواجهة أي عدوان حيث لا بد من تنحية الخلافات الضيقة جانباً. استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة”: التهديدات الإسرائيلية للبنان تتطلب الإسراع في تشكيل الحكومة وتعزيز الجبهة الداخلية

Advertisements

“التوحيد مجلس القيادة” تهنئ المجاهدين في فلسطيني بالإنتصار على العدو الصهيوني

انتصار-غزة

هنأت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة” برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة،في بيان صمود الأهل في فلسطين وإنتصار المجاهدين على العدوان الصهيوني الإجرامي على غزة.

ولفت البيان إلى أن أهمية هذا الإنتصار أنه يأتي في ظل إنقسام وخذلان عربي وإسلامي وفي وقت يتم الحديث فيه عن تمرير صفقة العصر المراد منها تصفية القضية الفلسطينية ليؤكد أن خيار المقاومة هو خيار واقعي للتحرير ومجابهة التحديات مشروط بالأخذ بالأسباب بعد التوكل على الله سبحانه.

وأضاف البيان أن تطور التكتيكات الجهادية في المعركة الأخيرة التي تأتي في سياق حرب طويلة كان واضحاً بشكل جلي فاجئ العدو الذي دون شك يخضعه للدراسة والتحليل.

وأشار البيان إلى أنّ استقالة وزير حرب العدو «أفيجدور ليبرمان» من منصبه جراء الهزيمة هو إعتراف صريح ومعلن بالإنتصار بمستوياته المتعددة لا سيما السياسية والعسكرية والأمنية والنفسية.

ونوه البيان بالمستوى الجهادي الواضح والحاسم الذي أديرت به المعركة ودعا إلى تعزيز الصمود الفلسطيني من خلال الإسراع بإنجاز الوحدة الفلسطينية العامة والتي تجلت في غزة بين مختلف الفصائل وأكد على ضرورة التغلب على الإنقسامات العربية والإسلامية العامودية والأفقية وضرورة توسيع مساحة الفعل المقاوم على مساحة الأمة لتشمل كافة الأبعاد والموارد في سبيل الإستعداد لمعارك قادمة لا محالة مع العدو الصهيوني،وخلص البيان إلى أهمية توظيف هذا الإنتصار ليكون لبنة وخيار أمة تتسع دائرتها نحو فعل عربي وإسلامي جهادي أوسع وأشمل.

“التوحيد مجلس القيادة”: للمقاومين في فلسطين جهادكم يمثل عزة الإسلام

جهادكم-عزة-الإسلام

دانت حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة العدوان الصهيوني على شرق مدينة خان يونس الذي أدى إلى إستشهاد سبعة فلسطينيين، أحدهم القائد القسامي نور بركة ونوهت بشجاعة الرد الفلسطيني المقاوم على العملية الصهيونية الإجرامية .

وقد أكدت الحركة في بيانها عقب إستقبال رئيس الحركة فضيلة الشيخ هاشم منقارة لقيادات حركية أن الأهل في فلسطين وهم يمارسون حقهم الطبيعي وبمختلف أوجه المقاومة إنما يمثلون في جهادهم عزة الإسلام التي فقدها الكثير من الحكام العرب الذين إنبطحوا أمام العدو وهم يتسابقون للتطبيع معه بإذلال واضح.

وقد دعت الحركة الشعوب العربية والإسلامية إلى التمرد على ذلك التطبيع المقيت الذي يتماهى مع إحتلال يمارس أبشع أنواع العنصرية والإرتقاء إلى مرتبة الشرف في دعم المجاهدين في فلسطين بكل الوسائل الممكنة.

“التوحيد مجلس القيادة”: تهافت بعض الأعراب للتطبيع مع العدو الصهيوني يتطلب تفعيل المقاطعة

تهافت-بعض-الأعراب-للتطبيع-مع-العدو-الصهيوني-يتطلب-تفعيل-المقاطعة

في ظل تهافت بعض أنظمة العمالة للتطبيع مع العدو الصهيوني والتي كان آخرها إستقبال سلطنة عُمان لرئيس وزراء العدو نتنياهو وإستقبال دولة الإمارات لوفد رياضي صهيوني والتفاخر الإعلامي بجولة وزيرة الثقافة والرياضة ميري ريغيف في اروقة مسجد “الشيخ زايد بن سلطان” في أبو ظبي و رفع العلم الصيوني في قطر وما سبقها من خطوات مماثلة في البحرين وغيرها مما ينبئ عن تحلل خطير في السياسة الخارجية في توجهات بعض الدول الخليجية بإستثناء الموقف المشرف لدولة الكويت عبر رئيس مجلس الأمة فيها مرزوق الغانم دعت حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة في بيان إلى تفعيل دور المقاطعة العربية والإسلامية بما يتطلب من جهود حقيقية.

الحركة أكدت أن التجربة التاريخية منذ ما سمي بإتفاقات كامب دايفد تفيد بسقوط وهم التطبيع مع الشعوب العربية والإسلامية وإقتصاره على بعض الأعراب بقصد إيهام المجتمع الدولي بأن الكيان الذي نعتبره غدة سرطانية و ما زال يجب إستإصاله بأنه قد أضحى عند بعض المتخاذلين و المتآمرين و المنبطحين و المسارعين في أخذ رضى المستعمرين شيئاً طبيعياً لا سيما أن هناك من يعمل حثيثاً بالترويج لما عرف بصفقة العصر التي يراد منها تصفية القضية الفلسطينية وفيما خص التطبيع فإن الحركة تؤكد أن الصراع مع الصهاينة ليس فلسطينياً فحسب بل هو عربي وإسلامي وإنساني بإمتياز وعليه تؤكد الحركة على أهمية الخيار الوحيد لمجابهة هذا العدو والمتمثل بجهاد العدو و قتاله في سبيل الله صفا كأننا بنيان مرصوص فأما نصرٌ و إما شهادة و لا خيار آخر .

“التوحيد مجلس القيادة”: ادانت استقبال قابوس سلطان عُمان لنتنياهو

فلسطين-أرض-الإسراء-و-المعراج

أدانت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة” برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة إستقبال سلطان عمان ، قابوس بن سعيد الذي يعاني من مرضه ، لرئيس وزراء الدولة المارقة المغتصبة لأرض فلسطين و المحتلة لمسجدنا الأقصى و القدس الشريف ، بنيامين نتن ياهو .

وإعتبرت الزيارة بمثابة التدنيس لأرض عربية يقوم بها سفاح العصر نتن ياهو الذي يمثل ابشع صور الإحتلال والنظام العنصري في التاريخ وإستغربت الحركة كيف أن قابوس السلطان المريض الهرم على وشك أن يختتم حياته السياسية بهذا العمل الخسيس الغادر المدان بكل المعايير وكيف له ولامثاله من العرب اللاهثين وراء التطبيع إستقبال المجرم نتن ياهو الذي يمعن نظامه بقتل وإعتقال ونفي وتعذيب الفلسطينيين و يعتدى على بلدانا عربية و يهدد الأمن القومي العربي و الإسلامي غير آبه بكل التحركات المحقة المضادة لكيانه . استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة”: ادانت استقبال قابوس سلطان عُمان لنتنياهو

“التوحيد مجلس القيادة”: للإسراع في تأليف حكومة وطنية.. الهدف من زعزعة الأمن القومي العربي والإسلامي هو تصفية القضية الفلسطينية

Miqara-20180109

حذرت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة” في بيان لها من مشاريع و قوى مؤثرة خارجية تتجاذب داخل القوى الأساس في لبنان و ليحذر الكل من التصهين بقرارات تناغم المشروع الأمريكي في خدمة للعدو و من ورائه شخصيات بعلم أو بغير علم تمرر صفقات قرن الخزي و العار و ليس آخرها موضوع اللآجيئين الفلسطنين لذا ندعوا إلى الإسراع في تأليف حكومة وفق معايير وطنية مستقلة ثابتة تستطيع معالجة ما سيحل بنا من خراب قادم لا محالة من عدو أمتنا العربية و الإسلامية و أولها أمريكا و سيدتها إسرائيل و الماسونية العالمية و ما لف لفهما من جمعيات خراب إجتماعي التي تفاقم مانحن فيه من مشاكل وتزيدنا دمارا . استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة”: للإسراع في تأليف حكومة وطنية.. الهدف من زعزعة الأمن القومي العربي والإسلامي هو تصفية القضية الفلسطينية

“التوحيد مجلس القيادة” تبارك بالعام الهجري الجديد

1440

بمناسبة حلول العام الهجري الجديد باركت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة” برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة في بيان للمسلمين وللمقاومين المرابطين على التخوم خاصة وللإنسانية عامة بالمناسبة وأملت أن يكون العام الجديد عام التآخي والتراحم وتوحيد كلمة الأمة على الحق والموقف تجاه العدو الأوحد الكيان الصهيوني الغاصب للأرض والمقدسات”.وحقن الدماء البريئة التي تراق في أكثر من مكان في بلاد العرب والمسلمين بل وفي العالم اجمع.

وأضاف البيان بوحي من معاني الهجرة النبوية المباركة تجدد الحركة مواقفها ومنهجها العام الذي سارت عليه طوال السنين الماضية، المدافع عن حرية الإنسان وكرامته، والراصد لكل المؤامرات التــي تحاك ضد الأمة والكاشف لها، ساعية مع كل المخلصين لتحقيق العدالة الإجتماعية للمواطنين لأن الهجرة في حقيقتها كما قال صلى الله عليه وسلم :” المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده والمهاجر من هجر ما نهى الله عنه “.. استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة” تبارك بالعام الهجري الجديد