أرشيف الأوسمة: العدو الإسرائيلي

الذكرى-35-لجزيرة-الأرانب

بمناسبة مرور 35 عاماً على الملحمة البطولية التي خاضها مجاهدو حركة التوحيد الإسلامي مع جنود العدو الصهيوني في جزيرة الأرانب والتي تكبد فيها العدو الصهيوني خسائر فادحة في الأرواح والعتاد كما أسفرت عن سقوط عدد من الشهداء والجرحى والأسرى للحركة، أكدت حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة في بيان بقائها على العهد والوعد المقاوم وأن فلسطين هي القضية وأن الكيان الصهيوني هوالعدو.

وطالب البيان العدو الإسرائيلي، الكشف عن مصير ثلاثة من عناصرحركة التوحيد الإسلامي فقدوا في جزيرة الأرانب مقابل شاطئ الميناء خلال العدوان الصهيوني الذي إستهدفهم في 29 رمضان في أواخر العام 1983 حيث كانت الحركة تقيم مخيما تدريبيا هناك وأستهدف بقصف وعملية إنزال إسرائيلية.أسفرت عن استشهاد الفلسطيني أحمد بياسي، وفقدان إثنان آخران وهما أحمد كبار وأحمد الخباز. .لم يكن المقاومون الثلاثة يشاركون في المخيم التدريبي وانما كانوا يشاركون في عمليات الإنقاذ ونقل الجرحى من الجزيرة إلى اليابسة وتشير المعلومات إلى أن المركب الذي كانوا على متنه مع شخص رابع من عائلة خسوك قد فوجئ بزورق إسرائيلي قرب جزيرة الأرانب فجرى إشتباك بينه وبين الجنود الإسرائيليين وقد تمكن خسوك من اللجوء إلى الجزيرة ونجا من رصاص ومن قبضة الإسرائيليين وشاهد الفلسطيني أحمد بياسي جثة في المياه لكنه لم يعرف مصير رفيقيه أحمد كبار وأحمد خباز ولم يرى أحد منهما, انه وبعد مغادرة الإسرائيليين محيط الجزيرة قام عناصر من حركة التوحيد بحملة تفتيش عثروا فيه على المركب الذي خرقته قذيفة صاروخية، وعلى الأسلحة والجعب وكامل التجهيزات، لكنهم لم يعثروا على الجثث، ما يؤكد أن الإسرائيليين إحتفظوا بها، أو أن الأحمدين كبار والخباز قد أصيبا ووقعا في الأسر. استمر في القراءة

Advertisements

الشيخ ماهر حمود: قرار ترامب بشأن القدس أشعل العالم الإسلامي إيجابيا

تداعت قوى وحركات اسلامية في مركز جبهة العمل الاسلامي في بيروت إلى لقاء لتداول أوضاع لبنان والمنطقة العربية والتشرذم الحاصل داخل الأمة، وبالأخص الوضع الفلسطيني وتداعيات قرار الرئيس الأمريكي ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس، فتدارس المجتمعون هذه الأمور وأقروا القيام بعدة أنشطة وفعاليات لمواجهة هذا القرار وتعبيراً عن دعم العمل المقاوم في فلسطين وشكلوا لجنة للقيام بالخطوات اللازمة.

وعقب اللقاء صرّح رئيس “الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة” فضيلة الشيخ ماهر حمود . بالتصريح التالي باسم المجتمعين:

جاء فيه : التقينا صبيحة هذا اليوم المبارك لمزيد من التشاور والتواصل مع إخواننا العلماء (بعض القوى الاسلامية) لدارسة خطوات لاحقة لمواكبة ما يحصل في فلسطين الصمود في وجه العدو الاسرائيلي والمؤامرة العالمية التي تمثلت في آخر مراحلها في قرار ترامب الاجرامي لاعترافه بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني والقرار بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس. استمر في القراءة الشيخ ماهر حمود: قرار ترامب بشأن القدس أشعل العالم الإسلامي إيجابيا

الإسلام مظلة تحمي الجميع ومسار وحيد للخروج من التبعية والتخلف

الإسلام-مظلة-تحمي-الجميع-ومسار-وحيد-للخروج-من-التبعية-والتخلف

بقلم: فضيلة الشيخ هاشم منقارة (رئيس مجلس قيادة حركة التوحيد الإسلامي عضو جبهة العمل الإسلامي وإتحاد علماء بلاد الشام).

الحمد لله رب العالمين،والصلاة والسلام على سيّدنا محمد الصادق الوعد الأمين.

وَإِنَّ هَٰذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاتَّقُونِ (52)

الإنقسام العربي والإسلامي الناشئ بضعف ذاتي وتآمر خارجي واضح الدلالات ، بحيث تكاد موارد الأمة المادية والمعنوية تباد بصورة عبثية تؤثر في جوهر الرؤية ضمن الاسقاطات الثلاث : الحضارة على الثقافة والثقافة على السياسة والسياسة على الواقع ، وفي محاولة الخروج بعيداً عن روح الشريعة السمحاء والرؤية الإسلامية بمقارباتها الواقعية يزداد النفق متاهة ، بحيث يتبدى الإنقسام في كل العناوين والتفاصيل الشاردة بعيداً والموغلة في الأنانيات الضيقة على المستويات المختلفة بتضادها من: عرقية ومذهبية ومناطقية وقطرية وغير ذلك ولنا ان نأخذ مثالاً حياً في اية دولة أو مدينة أو قرية في بلداننا ، فهذة (مدينة كركوك العراقية) على سبيل العد لا الحصر تمثل احدى تلك النماذج بغياب مظلة الاسلام الجامعة يتطاحن فيها العرب والكرد والتركمان… وقس على ذلك ماشئت هذا على المستوى الداخلي المتاهب لتقبل الفتن الوافدة من كل حدب استعماري وصوب ، بحيث اصبح العالم العربي والاسلامي ساحة تجريب مستباحة واصبح العرب والمسلمون مجرد ادوات على رقعة الشطرنج الاقليمي والدولي لا حول لهم ولا قوة ، هذا الواقع يناقض مسار التاريخ والموارد الكامنة ، الأمة بالمعنى العام عصية على الهزيمة فكل ما يراد لها ان يبقى المارد في قمقم التناحر الذاتي وفي دائرة الانقسام . لذلك فالدعوة الى وحدة اسلامية مقاومة ليست دعوة عبثية انما يمكن القول اننا في بعض المسارات اخطئنا الوسائل التي ينبغي اعادة تقييمها بسبب النتائج المحققة ، يؤكد ذلك ما انجزته المقاومة في كل من لبنان وفلسطين بحيث انهما تشكلان التجربة الناصعة التي يمكن محاكاتها والبناء عليها. إذاً الحاجة ماسة الى مظلة اسلامية تحمي الجميع توحد الداخل ومنع الاستهدافات الخارجية.

المظلة الاسلامية سواء كانت تحت مسمى الخلافة او سواه هي المظلة الوحيدة التي يمكن ان تتحول في ظلها التعارضات التاريخية والآنية الى تقاطعات وفيها يمكن ان يعبر الجميع عن خصوصياتهم وادوارهم الحضارية دون الغاء وفيها ومن خلالها تتفجر الابداعات في ظل رسالة الأخوة الاسلامية والوحدة الانسانية هذا المعنى كان حاضراً بقوة في زمن اسلافنا وهل كان للعرب والفرس والترك وسواهم من دور على هذا المستوى بعيداً عن الاسلام ، بالتأكيد لم تعرف هذة المكونات ادواراً على المستوى الانساني والاحداث الدولية تفوق احجامها التقليدية بعيداً عن الاسلام وعظمته اذا لماذا الضياع في البحث عن نماذج غير موجودة.

إن نموذج الوحدة الاسلامية يواجه تحدياً كبيراً وتشن عليه الحملات من كل حدب وصوب تارة بالقوة الناعمة كخلق نماذج مشوهة وتارة بالقوة الصلبة بحيث ان زرع الكيان الصهيوني في فلسطين المحتلة شكل ابرز تلك التحديات في التاريخ المعاصر. استمر في القراءة الإسلام مظلة تحمي الجميع ومسار وحيد للخروج من التبعية والتخلف

سليم الحص، ضميرنا الذي يصرخ بنا… أفيقوا!

إضراب_الكرامة

من أطلق على الرئيس سليم الحص لقب ضمير لبنان، لم يخطئ أبداً. هو ليس الرجل صاحب الضمير الذي يرفض الفعل الحرام وحسب، بل هو الضمير الذي يؤنّب كلّ من أمضى نهاره وهو يرتكب الفعل الحرام أو يسكت عنه.

سليم الحص هو الضمير الذي نحتاج إليه جميعاً في حياتنا اليومية. هو من يقول لنا كل يوم إن العيش ممكن من دون مدّ اليد الى جيوب الآخرين. وهو من يقول لنا كل يوم إن العيش جميل من دون أقنعة وقفازات. وهو من يقول لنا كل يوم إن الحياة الكريمة تتطلب نفساً كريمة لا تقبل الذل ولا الهوان. وهو من يقول لنا كل يوم إن تجاوز حقوق الآخرين، أكانوا دولة أم مؤسسات أم أفراداً، إنما هو رجس من عمل الشيطان يجب تجنّبه. ومن يقول لنا كل يوم إن الصمت عن فاعلي الشر هو مشاركة في فعل الشر نفسه. استمر في القراءة سليم الحص، ضميرنا الذي يصرخ بنا… أفيقوا!