أرشيف الأوسمة: الشعب الفلسطيني

“التوحيد مجلس القيادة”: اجراءات وزارة العمل اللبنانية بحق اللاجئين الفلسطينيين يجب أن تراعي المسار التاريخي للعلاقة الثنائية

التوحيد

أكدت حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة أن إجراءات وزارة العمل اللبنانية بحق الإخوة الفلسطينيين اللاجئين في لبنان يجب أن تراعي مسار العلاقة التاريخية بين البلدين والشعبين الشقيقين وأن الشعب الفلسطيني هو صاحب القضية المركزية وعودة الشتات أمر مركزي وحيوي وعليه إن أي إجراء يجب أن يعزز علاقة الشعبين الشقيقين ويعزز صمودهما من أجل تمكين الإخوة الفلسطينيين من العودة إلى وطنهم الذي إحتله الصهاينة المغتصبين.

وأضاف البيان إن القضية الفلسطينية تتعرض لمرحلة جديدة من الإستهداف وأخطرها توطين اللاجئين ونثرهم في بقاع الأرض ولفت البيان إلى أن صفقة العصر التي وضعت على نار حامية تعمل على منع الشتات الفلسطيني من العودة ولبنان كبلد مقاوم لا يمكنه إلا أن يأخذ بعين الإعتبار خصوصية الوجود الفلسطيني على أرضه في سياق تدعيم النضال المشترك بما يعزز العلاقة الثنائية ويخدم اللبنانيين والفلسطينيين دون تضارب مع حق العامل اللبناني الذي يجب أن يحافظ عليه فالعامل اللبناني كان دائما إلى جانب أخيه الفلسطيني في نضاله المشروع .

الإعلانات

التوحيد مجلس القيادة”: تبارك عملية “سلفيت” الجهادية

التوحيد

بَاركت حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة” في بيان ، العملية البطولية المزدوجة التي نفذها أحد الشبان في سلفيت في الضفة المحتلة،وأدت إلى مقتل جنديان “للإحتلال الصهيوني” وأصيب 6 آخرين.

ووصف البيان العملية البطولية بالحق الطبيعي للشعب الفلسطيني في وجه الإحتلال وتؤكد كما أن المجتمع الصهيوني هو مجتمع إحتلال بكل مكوناته فإن الفلسطينيين كشعب هم شعبٌ مقاوم يدهشون العالم كل يوم بطرقهم المقاومة التي تحمل الشجاعة والإصرار على التحرير الذي لا بد أن يتحقق بإذن الله.

ودعا البيان الفلسطينيين إلى التوحد بكل فصائلهم في مواجهة الإحتلال كما دعا العرب والمسلمين وأحرار العالم لدعم نضال الشعب الفلسطيني وبكل الوسائل الممكنة.

“التوحيد مجلس القيادة”: تبارك للجمهورية الإسلامية في إيران في الذكرى الأربعين لإنتصار ثورتها

التوحيد-atawhed

باركت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة”، في بيان، “للقيادة الإيرانية وعلى رأسها الإمام الخامنئي، والشعب الإيراني وسائر المسلمين والشرفاء في العالم في الذكرى الأربعين لإنتصار الثورة الإسلامية في إيران”.

وأضاف البيان إن الحركة بقيادة رئيسها فضيلة الشيخ هاشم منقارة تعتز بعلاقتها التاريخية مع الثورة الإسلامية في إيران والتي تقوم على أساس المشروع الجهادي المقاوم وقبلته تحرير فلسطين والمقدسات وأن هذا التحالف يزداد قوة ومتانة وأن المسار المقاوم يتجه نحو تحقيق أهدافه وهو من إنتصار إلى إنتصار بعون الله رغم كل الصعاب والتحديات.

“التوحيد مجلس القيادة”: وتستمر الإنتفاضة الفلسطينية رغم الصمت العربي والدولي

وتستمر_الإنتفاضة

حيت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة” في بيان صمود الشعب الفلسطيني وإستمراره بمواصلة الإنتفاضة المباركة رغم كل الظروف الصعبة من حصار لا سيما في غزة ممتد على مدى 12 عاماً وصمت وتآمر وخذلان عربي وإسلامي ودولي،وأكد البيان على اهمية الدعم العملي المادي والمعنوي للإنتفاضة وصولاً لتحقيق أهدافها المباركة.

ولفت البيان إلى المشاعر المتناقضة التي تنتاب الإنسان العربي والمسلم حيال القضية من خذلان عربي وإسلامي إلى إعجاب وتقدير وفخر بما يحققه الفلسطينيون من صمود وشجاعة وبطولات في وجه أعتى إحتلال عرفه التاريخ المعاصر ومن إستمرار لإنتفاضة تآمر العالم لإخمادها وطمس قضيتها إلا أنها بقيت حية بفعل التضحيات الجسام والإرادة الصلبة لأهلها التي تستند إلى إيمان عميق بوعد الله سبحانه بالتمكين والنصر المبين. استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة”: وتستمر الإنتفاضة الفلسطينية رغم الصمت العربي والدولي

“التوحيد مجلس القيادة”: وفاة المواطنين على ابواب المستشفيات جريمة مدانة شرعاً وقانوناً

التوحيد-atawhed

أدانت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة” وفاة الطفل الفلسطيني محمد وهبة البالغ من العمر 3 سنوات في إحدى مستشفيات طرابلس بشمال لبنان ورأت أن وفاة المواطنين على أبواب المستشفيات سواء كانوا لبنانيين أو مقيمين من جنسيات مختلفة جريمة مدانة شرعاً وقانوناً وهي وصمة عار على جبين الإنسانية لا يخفف من وطأتها تميع مثل هذة الجرائم بتقاذف الإتهامات.

ورأت الحركة في بيان بعد اتصالات رئيسها فضيلة الشيخ هاشم منقارة قد تمت من مختلف مناطق الشمال لا سيما مدينة طرابلس رافعة الصوت بخصوص الواقع الإقتصادي الإجتماعي المتردي أن قضية وفاة الطفل وهبة أعادت إلى الأذهان الحوادث المماثلة التي وقعت سابقاً وطالت مواطنين ابرياء زنبهم الوحيد انهم فقراء وقد تخلت عنهم دولتهم كما تفعل المنظمات الاممية بالنازحين من فلسطينيين وغيرهم واسفت الحركة كيف ان السياسة الدولية الظالمة لاحقت الفلسطينيين في سبيل تصفية قضيتهم الى درجة الموت على ابواب المستشفيات. استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة”: وفاة المواطنين على ابواب المستشفيات جريمة مدانة شرعاً وقانوناً

التوحيد مجلس القيادة: تهنئ اللبنانيين في ذكرى ال75 للإستقلال

التوحيد-مجلس-القيادة--تهنئ-اللبنانيين-في-ذكرى-الإستقلال

بمناسبة حلول ذكرى إستقلال لبنان عن المستعمر الفرنسي هنأت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة في بيان اللبنانيين في الذكرى 75 للأستقلال ودعت إلى التكاتف والوحدة الوطنية من أجل المحافظة على معاني الإستقلال.

الحركة أكدت بالمناسبة على أهمية الوطنية الدفاعية وبنفس الوقت إعتبرت أن ما يمر به لبنان من فوضى سياسية واقتصادية وتراكم للديون وعجز واضح عن تأليف حكومة تخدم مصالح اللبنانيين يسيئ إلى معنى الإستقلال الحقيقي، فالإستقلال يبقى ناقصاً عندما تكون أبواب البلد مشرعة لكل التدخلات الخارجية وكذلك يبقى الإستقلال ناقصاً عندما لا يجد الشاب اللبناني فرصة عمل والمريض لا تكون الطبابة في متناول يده وكذا التعليم والكهرباء والمواصلات وغير ذلك بحيث أن لبنان يكاد يكون سلة من الفوضى واللامسؤولية ، وخلص البيان إلى الدعوة لصون مضمون الإستقلال بتحمل الجميع مسؤولياتهم الوطنية. استمر في القراءة التوحيد مجلس القيادة: تهنئ اللبنانيين في ذكرى ال75 للإستقلال

المقاومة هي الطريق الوحيد لتحرير المقدسات.. التوحيد مجلس القيادة” تدين استهداف واشنطن لوكلة “الأونروا”

المقاومة-هي-الطريق-الوحيد-لتحرير-المقدسات

دانت حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة الضغوط المادية التي تتعرض لها وكالة الأونروا من قبل الولايات المتحدة الأمريكية ووصفتها بالمحاولة لإنهاء قضية اللاجئين الفلسطينيين من خلال الغاء حق العودة.

ورأت الحركة في بيان بعد إستقبال رئيسها فضيلة الشيخ هاشم منقارة لقيادات فلسطينية أن واشنطن مرة بعد أخرى تبرهن عن إنحيازها الأعمى إلى جانب الإحتلال الصهيوني لفلسطين،وأن مسار أوسلو كان بمثابة خدعة العصر الكبيرة لتصفية القضية الفلسطينية وأن المقاومة هي الطريق الوحيد لتحرير المقدسات.

وختمت الحركة بيانها بدعوة الدول العربية والإسلامية لدعم صمود الشعب الفلسطيني بكل الوسائل الممكنة بدل التقاتل والتناحر الداخلي الذي يذهب بمقدرات الأمة في غير مكانها الصحيح.