أرشيف الأوسمة: الجيش والمقاومة والشعب

“التوحيد مجلس القيادة” الوحدة الوطنية السلاح الأمضى لمواجهة التحديات

512_منقارة_ata4

أكدت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة” أن الوحدة الوطنية هي السلاح الأمضى لمواجهة التحديات وأن لبنان أحوج ما يكون في الظرف الحالي لتمتين وحدته الداخلية ورص الصفوف في وجه المؤآمرات الخارجية التي تريد النيل من أمنه وإستقراره ووحدته الوطنية ودعت للوقوف صفاً واحداً في وجه الدعوات التحريضية الفتنوية التي تأتي من الخارج.

الحركة وفي بيان بعد لقاء رئيسها فضيلة الشيخ هاشم منقارة فاعليات ونشطاء من المجتمع المدني اثنت على مقاربة الرئيسين ميشال عون ونبيه بري في التعاطي مع أزمة إعلان الرئيس سعد الحريري إستقالته من الحكومة وطالب البيان بعودة سريعة للرئيس الحريري إلى لبنان خاصة بعد الأنباء التي تحدثت عن إحتجازه في السعودية وهذا الأمر إذا ما ثبت فإنه يشكل إسائة لكل اللبنانيين بإحتجاز رئيس حكومتهم. استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة” الوحدة الوطنية السلاح الأمضى لمواجهة التحديات

Advertisements

جبهة العمل الإسلامي زارت العميد مصطفى حمدان

جبهة العمل الإسلامي زارت العميد مصطفى حمدان

زار وفد قيادي من جبهة العمل الاسلامي مؤلف من المنسق العام للجبهة فضيلة الشيخ زهير الجعيد والشيخ غازي حنينة، والشيخ هاشم منقارة، والشيخ شريف توتيو، والحاج عبدالله الترياقي حركة الناصريين المستقلين المرابطون وكان في استقبالهم : العميد مصطفى حمدان والأخوة في أعضاء الهيئة.
.
بعد اللقاء: أكد المنسق العام لجبهة العمل الإسلامي الشيخ زهير الجعيد أن اليوم ثبت بالدليل القاطع أن حفظ وحدة المسلمين هي الأساس، وأن حفظ الوطن، وحدته وأمنه أيضاً هو الأساس، وكنا دائماً ندعو إلى عدم الدخول في المهاترات السياسية وتحويلها إلى صراعات مذهبية وطائفية التي تخدم المشروع الأميركي-الصهيوني، في الوقت الذي كان يراهن الآخرون وخاصة الذين تزعموا الساحة السنية على هذه الصراعات.
.
ورأى الجعيد : أن استجلاب الإرهاب إلى المنطقة أدّى إلى الخراب والدمار، مشيراً إلى أنّ المشروع الإرهابي التكفيري قد سقط والذي يُعتبر هو الواجهة للمشروع الصهيوني والإمبريالي الأميركي، وسقط معه كل الذين راهنوا عليه وكل الذين سعوا في الركوب مع الموجة الصهيونية والتكفيرية وتغذيتها. استمر في القراءة جبهة العمل الإسلامي زارت العميد مصطفى حمدان