أرشيف الأوسمة: التوحيد مجلس القيادة

“التوحيد مجلس القيادة”: دانت تفجيرات سريلانكا الدموية..الإجرام المتنقل حول العالم منافي للشرع والأخلاق والإنسانية

الإجرام-المتنقل-حول-العالم-منافي-للشرع-والأخلاق-والإنسانية

دانت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة” الهجمات الإرهابية في سريلانكا التي إستهدفت كنائس وفنادق، وراح ضحيتها 200 شخصاً على الأقل وأصيب المئات.

واضاف البيان بالاأمس ضرب الإجرام الذي ينهل من فكر مريض عنصري واحد في المساجد النيوزيلندية واليوم في الكنائس والفنادق في سيرلانكا، وأظهر مرة أخرى ضرورة المكافحة الحازمة للإرهاب بكل أنواعه على رأسه الارهاب الصهيوني المحتل لفلسطين والذي ترعاه واشنطن وأمثالها والذي هو مستمر منذ عشرات السنين في القتل والإعتقال والتعذيب والتشريد

البيان وصف هذا الإجرام المتنقل حول العالم سواء الذي تقوم به دول أو حركات أو منظمات أو افراد بالمنافي للشرع والأخلاق والإنسانية.

قال تعالى: (وَلَا تَقْتُلُوا النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ ۗ وَمَن قُتِلَ مَظْلُومًا فَقَدْ جَعَلْنَا لِوَلِيِّهِ سُلْطَانًا فَلَا يُسْرِف فِّي الْقَتْلِ ۖ إِنَّهُ كَانَ مَنصُورًا)الاسراء (33)

Advertisements

“التوحيد مجلس القيادة”: في ذكرى الإسراء والمعراج: فلسطين قضية أمة

الإسراء--_والمعراج

﴿ سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ ﴾ [الإسراء: 1]

لقد دعا النبي صلى الله عليه وسلم قومَه بمكة سرًّا وجهرًا، واحتمل في سبيل الدعوة من ألوانِ الأذى وضروب الألم، في النفس والجسد – ما تشيب له الأطفال، وتنفطر لهوله الجبال!

ولقد اشتدَّ إيذاء قريش له ولأصحابه، عقب وفاة زوجه خديجة وعمه أبي طالب، قبل الهجرة بثلاث سنين، وكان لهما في تسليته والتخفيف عنه أثرٌ عظيم.

فكان من رحمته تعالى به وفضلِه عليه: أن يُسرِي به ليلًا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى، وأن يعرج به من المسجد الأقصى إلى السماوات العلا؛ ليريَه من آيات ربِّه الكبرى ما يُنسِيه كلَّ همٍّ وغم، وما يُعينه على احتمال الأذى، بالغًا ما بلغ في سبيل الله والهجرة إليه. استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة”: في ذكرى الإسراء والمعراج: فلسطين قضية أمة

“التوحيد مجلس القيادة”: الذكرى الـ43 ليوم الأرض مناسبة لتجديد الإرادة والعزيمة المقاومة

التوحيد

في الذكرى 43 ليوم الأرض اصدرت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة” بياناً حيت فيه المجاهدين في فلسطين والمرابطين على تخومها مؤكدة أن الذكرى مناسبة لتجديد الإرادة والعزيمة الوحدوية المقاومة.

واضاف البيان أن إستعدادات الجماهير الفِلَسطينية للمشاركة في مليونيةِ يومِ الأرض معَ الدعوةِ إلى الإضرابِ الشامل بالتوازي مع معادلة الردع التي فرضتها المقاومة خلال معركتها الأخيرة مع العدو عندما حاول إستهداف غزة دلالة واضحة على الإيمان بالله سبحانه والإرادة والعزيمة الصلبة لأهلنا في فلسطين والذين لا يضرهم تخاذل المنافقين من الأعراب.

“التوحيد مجلس القيادة”: تصريحات “بومبيو” منحازة للعدو الصهيوني ومصلحة اللبنانيين في وحدتهم حول الموقف المقاوم

التوحيد

دانت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة”في بيان تصريحات وزير الخارجية الأمريكية مارك بومبيو في بيروت وإعتبرتها تحريضية بإمتياز ضد المقاومة الغاية منها الضغط على لبنان لصالح الكيان الصهيوني.

ولفت البيان إلى أن تصريحات بومبيو في بيروت تأتي في سياق مهمة بدأها بتصريحات أخرى لا تقل إسفافاً بشأن إعتراف واشنطن بسيادة تل أبيب على الجولان المحتل.

الحركة أكدت أن لبنان بلد مقاوم مرغ أنف العدو الصهيوني ومن يقف وراءه وأن الجولان كما القدس وفلسطين ستبقى عربية وإسلامية ولن يغير في هذة الثوابت قرار ارعن من هنا او هناك

البيان ندد بالموقف العربي الرسمي اللامبالي من تصريحات بومبيو بشأن الجولان والمقاومة وحذر من أن هذا الصمت هو من شجع واشنطن على التمادي بالإستخفاف بالحقوق العربية والإسلامية وسأل ما هو القرار التالي في واشنطن لصالح الكيان الصهيوني .

“التوحيد مجلس القيادة”: موقف الحكومة النيوزيلندية ورئيستها”جاسيندا أردرن”من العملية الإرهابية التي طالت المسجدين حكيم وشجاع يبنى عليه لمحاربة الإرهاب العالمي

جاسيندا-أردرن

أكدت”حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة” أن موقف الحكومة النيوزيلندية ورئيستها”جاسيندا أردرن”من العملية الإجرامية والإرهابية التي طالت المسجدين في مدينة كرايست تشيرتش والتي ذهب ضحيتها العديد من الشهداء والجرحى،حكيم وشجاع ويبنى عليه مع العالم الإسلامي لمحاربة الإرهاب العالمي بحيث يكون للمهاجرين العرب والمسلمين دور بارز فيه يحافظون على أمن وسلامة وتقدم البلدان التي يعيشون فيها وعلى اوطانهم الأم لأن الإسلام يريد الخير والسلام لكل البشرية ومن الظلم أن يتم نعت المسلمين ووصف دينهم بالإرهاب ولعل العملية الإجرامية في نيوزيلندا أكدت مجدداً أن هناك إرهاب ينتج عن عقلية عنصرية وإجرامية والدين منه براء وعلى الآخرين أن يكفو عن إستخدام مصطلح الإرهاب الإسلامي وإلا عليهم أن يتقبلوا مصطلح الإرهاب المسيحي واليهودي وغيره رغم أن الإسلام قرر أنه “وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَىٰ” استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة”: موقف الحكومة النيوزيلندية ورئيستها”جاسيندا أردرن”من العملية الإرهابية التي طالت المسجدين حكيم وشجاع يبنى عليه لمحاربة الإرهاب العالمي

التوحيد مجلس القيادة”: تبارك عملية “سلفيت” الجهادية

التوحيد

بَاركت حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة” في بيان ، العملية البطولية المزدوجة التي نفذها أحد الشبان في سلفيت في الضفة المحتلة،وأدت إلى مقتل جنديان “للإحتلال الصهيوني” وأصيب 6 آخرين.

ووصف البيان العملية البطولية بالحق الطبيعي للشعب الفلسطيني في وجه الإحتلال وتؤكد كما أن المجتمع الصهيوني هو مجتمع إحتلال بكل مكوناته فإن الفلسطينيين كشعب هم شعبٌ مقاوم يدهشون العالم كل يوم بطرقهم المقاومة التي تحمل الشجاعة والإصرار على التحرير الذي لا بد أن يتحقق بإذن الله.

ودعا البيان الفلسطينيين إلى التوحد بكل فصائلهم في مواجهة الإحتلال كما دعا العرب والمسلمين وأحرار العالم لدعم نضال الشعب الفلسطيني وبكل الوسائل الممكنة.

“التوحيد مجلس القيادة”: تدين الهجوم الإرهابي على مسجدين في نيوزيلندا

تعرض-المصلين-في-نيوزيلندا-إلى-هجوم

دانت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة” في بيان الهجوم العنصري الإرهابي على مسجدين في مدينة كرايست تشيرش في نيوزيلندا والذي أسفر عن وقوع العديد من الشهداء والجرحى.

وأضاف البيان أنه في الوقت الذي يرتكب فيه الإجرام الصهيوني أبشع جرائم العنصرية بحق أهلنا في فلسطين من غارات وحشية على قطاع غزة هالنا خبر تعرض المصلين في مسجدين في نيوزيلندا الى هجوم بشع يتضمن كل معاني العنصرية والإجرام وأن الحركة التي طالما دانت الإرهاب بكل أشكاله فإنها تدين الإرهاب الصهيوني والهجومين على المسجدين في نيوزيلندا بأشد العبارات وتدعو إلى التضامن مع المسلمين في فلسطين كما في نيوزيلندا حيث لا بد من وضع حد للاحتلال الإسرائيلي الصهيوني لفلسطين كما لا بد من وقف التحريض الإعلامي والسياسي ضد العرب والمسلمين حول العالم.

ودعا البيان السلطات النيوزيلندية إلى الإسراع بالقبض على المجرمين وسوقهم إلى العدالة كما على الحكومة النيوزيلندية تأمين الحماية للمسلمين على أراضيها لا سيما في المساجد والعمل على تجفيف منابع الكراهية والعنصرية الموجودة لدى بعض الموتورين هناك.