أرشيف الأوسمة: الإنتخابات النيابية

“التوحيد مجلس القيادة”: تقدم أنموذجًا في العمل الإسلامي الحركي الوحدوي

وحدة-العمل-الإسلامي

إنسجامًا مع الخط الوحدوي الإسلامي المجاهد المقاوم، ولأن فلسطين هي القضية، ومن أجل الحق في التنمية لمجتمعاتنا العربية والإسلامية والإنسانية العالمية، أكدت الحركة في بيان لها أن خطابها الوحدوي ومسارها النضالي بقيادة رئيسها فضيلة الشيخ هاشم منقارة بات محل تقدير وإحترام الجميع وأنموذجًا يحتذى به في العمل الإسلامي العام. حيث لاقت الخطوة الأخيرة التي اتخذتها الحركة في سياق الإنتخابات النيابية بتأييد مرشح الجماعة الإسلامية الدكتور وسيم علوان الإرتياح والتقدير، مع ما تحمله من تجاوز للصغائر والحساسيات والمصالح الضيقة والتباينات السياسية المعروفة، لذا كانت هذه الخطوة جريئة وشجاعة وربما شكلت مبادرة جدية يحتذى بها ، ولا بد لنا و لمجمل الحركة الإسلامية أن تتمتع بروح المبادرة المستقلة وأن تعمل لأجل وحدة الصف وخدمة ألقضايا الكبرى، فالتجربة الماضية برهنت وأكدت أن تشتتنا وإختلافنا يجمع في حساب الخصوم، وما نتائج الإنتخابات الأخيرة إلا إنذار خطر يجب مواجهته بمثل هذه المبادرات، فالركود والإنتظار السلبي هو بمثابة التراجع، بل ربما يكون كالإنتحار. استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة”: تقدم أنموذجًا في العمل الإسلامي الحركي الوحدوي

Advertisements

“التوحيد مجلس القيادة”: تدعو المجلس النيابي الجديد إلى القيام بمسؤولياته… طرابلس”مدينة العلم والعلماء” تستحق الأفضل

التوحيد

دعت حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة المجلس النيابي الجديد إلى القيام بمسؤولياته والإنكباب على العمل الجاد والمنتج.

وفي بيان بعد إستقبال رئيسها فضيلة الشيخ هاشم منقارة لبعض الشخصيات الطرابلسية والشمالية التي أكدت انه على الأحزاب والتيارات والشخصيات المستقلة التي حالفها

النجاح بالوصول إلى الندوة البرلمانية الإيفاء بعهودها الإنتخابية التي قطعتها للبنانيين في بناء دولة العدالة والمساواة ومعالجة الشأن الإقتصادي الإجتماعي ومكافحة الفساد كما

دعت القوى التي لم يحالفها النجاح إلى الإستمرار في تطوير آدائها حيث بإمكانها أن تكون معارضة بنائة.

وأضاف البيان في السياق العام أبدت الحركة إرتياحها للتوجه العام المؤيد للثلاثية الذهبية الوطنية “الجيش الشعب المقاومة” وفي الوقت عينه رغم إحترامها لإرادة الطرابلسيين

فإن الحركة كانت تأمل التغيير بشكل جذري في مدينة طرابلس “مدينة العلم والعلماء” لأنها تستحق الأفضل.

وخلص البيان إلى الدعوة بالإسراع لتشكيل حكومة جديدة تأخذ بعين الإعتبار المتغيرات الحاصلة في موازين القوى إضافة إلى حاجة اللبنانيين إلى حكومة متجانسة ومنتجة

بعيداً عن المماكحات والتعطيل كما على المجلس الجديد تعويض التعطيل السابق بالمزيد من الجهد والإنتاج والعمل وتعزيز دوره الرقابي على الحكومة وضرورة فصل النيابة عن

الوزارة وعلى الجميع أن يعلم أن نهوض لبنان مرتبط بنهوض مدينة طرابلس والشمال كما هو الحال مع كافة المناطق والمدن والقرى اللبنانية كافة.

الشيخ منقارة: لتوحيد الصف الإسلامي في طرابلس وإعطاء الصوت التفضيلي للدكتور وسيم علوان

img-20180418-wa0054-attawhed

بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله رب العالمين وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه اجمعين.
فانطلاقًا من قول الله تعالى: وأطيعوا الله ورسوله ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم واصبروا إن الله مع الصابرين.

وإيثارًا لوحدة الصف الإسلامي في المدينة الطيبة طرابلس وفي الشمال، ولأننا على ثقة أن طرابلس يجب أن تُمثل خطها الإسلامي العروبي الأصيل فهي تستحق أن تمثل هذا الخط الأصيل بأكثر من نائب بل بأغلبية نوابها، وتعاليًا على جراحنا خلال الفترة الماضية، فإني أدعو المنظمين في حركة التوحيد الإسلامي والمحبين لنا والقوى الإسلامية كافة والوطنية إلى إعطاء صوتهم للائحة القرار المستقل برئاسة الصديق وابن الصديق مصباح عوني الأحدب وصوتهم التفضيلي لمرشح الحركة الإسلامية في دائرة الشمال الثانية الدكتور وسيم علوان الذي نحب ونحترم، ونأمل بتمثيله لنا جميعًا أن يعمل على توحيد الصف ورص الصفوف ورفع الغبن عن أهل السنة وعن مدينة طرابلس خاصة والشمال عامة.

ونؤكد أن خطوطنا الإسلامية الإستراتيجية كانت ولا تزال ثابتة على توحيد الصف ورفع الغبن عن المسلمين والعمل على تحرير فلسطين والجهاد في وجه العدو الصهيوني.

ونؤكد أن لنا إخوة في باقي اللوائح نحبهم ونحترمهم، ولكن القانون الحالي لا يسمح لنا للأسف تغطية كافة المحبين والأصدقاء، فنؤكد أننا على تعاون معهم قبل وبعد الإنتخابات لما فيه خير هذه المدينة التي تستحق أمثالهم.

راجيًا الله أن تكون بادرتنا خيرًا لتوحيد الصف الإسلامي في طرابلس وإعادة الرونق للحمة الإسلامية في هذه المدينة الطيبة كما كانت أيام شيخ الوحدة أمير حركة التوحيد الإسلامي الشيخ الراحل سعيد شعبان رحمه الله تعالى.

الشيخ هاشم منقارة

رئيس مجلس قيادة حركة التوحيد الإسلامي

“التوحيد مجلس القيادة” مع اقتراب موعد الإنتخاب تدعو المواطنين لحسن الإختيار

التوحيد

دعت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة” في بيان عقب إستقبال رئيسها فضيلة الشيخ هاشم منقارة لنشطاء في الحقل الإجتماعي ووفود شعبية من مختلف مناطق طرابلس المواطنين إلى حسن إختيار من ينتخبونهم إلى الندوة البرلمانية بحيث بات الإستحقاق على مرمى أيام قليلة.

وأضاف البيان أن الحركة دأبت على الدوام بدعوة المواطنين إلى إغتنام فرصة الإنتخابات لإحداث التغيير الإيجابي في المسار الوطني العام على الصعد السياسية والإقتصادية الإجتماعية محذرة من مغبة إعادة إنتاج نفس الطبقة الفاسدة التي أوصلت البلد إلى حافة الإنهيار ولفتت إلى أهمية الإختيار على أساس من النزاهة والكفاءة.

جبهة العمل: تندد بسياسة العنف الممنهج وسياسة التهويل والشطب والإلغاء والاعتداءات المستمرة التي يمارسها مناصرو تيار المستقبل ضد اللوائح الأخرى

aljabha-24-4-2018-attawhed

ندّدت جبهة العمل في لبنان خلال اجتماعها الدوري في مقرها الرئيسي في بيروت بحضور منسقها العام الشيخ الدكتور زهير عثمان الجعيد وفضيلة الشيخ هاشم منقارة والسادة أعضاء مجلس القيادة: بسياسة العنف الممنهج وسياسة الشطب والإلغاء والاعتداءات المتكررة والمستمرة التي يمارسها مناصرو تيار المستقبل ضد المرشحين ومكاتبهم الانتخابية من اللوائح الأخرى ولا سيّما المرشحين في دائرة بيروت الثانية..
.
ودعت الجبهة: المواطن اللبناني وخصوصاً البيروتي إلى وعي وإدراك حقيقة القوى والجهات السياسية التي تبثّ الاشاعات المغرضة وتعمل على التحريض الطائفي والمذهبي وكأن البلاد في حالة حرب مستعرة لا هوادة فيها في حين أنّ الوقائع والشواهد تُثبت وتظهر أنّ التيار الأزرق عظمه أزرق فقط على أبناء طائفته (السنة)، وهو يعمل على التهويل عليهم وممارسة كافة أنواع الارهاب المعنوي والسياسي والمادي وحتى الجسدي ضدهم ومنعهم من فتح المكاتب الانتخابية الخاصة بهم من خلال التعرضّ لها وتحطيم أثاثها وزجاجها ومحتواها أمام مرأى ومسمع وزارة الداخلية والقوى والأجهزة الأمنية المسؤولة عن حماية المواطن اللبناني وممتلكاته وحقّه في التعبير عن رأيه وممارسته خياراته وقناعاته بحرية وأمان.. استمر في القراءة جبهة العمل: تندد بسياسة العنف الممنهج وسياسة التهويل والشطب والإلغاء والاعتداءات المستمرة التي يمارسها مناصرو تيار المستقبل ضد اللوائح الأخرى

“التوحيد مجلس القيادة”: تهيب بالمشايخ والعلماء الترفع عن الدخول في المهاترات الإنتخابية

logo-attawhed_

أهابت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة” بالمشايخ والعلماء الترفع عن الدخول في المهاترات الإنتخابية التي تخوضها اللوائح والمرشحين لأن دور العلماء أناطته الشريعة بكثير من الضوابط التي لا ينبغي الخروج عنها أهمها العمل على وحدة الصف والكلمة وعدم التفرقة بين الناس لمصالح سياسية وظرفية.

الحركة وفي بيان بعد استقبال رئيسها فضيلة الشيخ هاشم منقارة لكوكبة من مشايخ وعلماء طرابلس والشمال وطلبة للعلم أكدت أن الأمة تفخر بمشايخها وعلمائها الذين هم ورثة الأنبياء إلا أن بعض المعممين يتسرعون أحياناً بإتخاذ المواقف السريعة التي تفرضها إعتبارات واهية لا سيما في حمأة المعركة الإنتخابية والتي للأسف تخاض بالاتهامات المتبادلة بشكل رخيص ولا تقوم على البرامج المحترمة والطامة الكبرى أن بعض رجال الدين يزجون بأنفسهم وبما يمثلون من مواقع شرعية في آتون هذة المناكفات.

وأضاف البيان أن العلماء هم سراج العباد، ومنار البلاد، وقوام الأمة، وينابيع الحكمة، هم غيظ الشيطان، بهم تحيا قلوب أهل الحق، وتموت قلوب أهل الزيغ، مثلهم في الأرض كمثل النجوم في السماء، يُهتدى بها في ظلمات البر والبحر، إذا إنطمست النجوم تحيّروا، وإذا أسْفَر عنها الظلام أبصروا، فلا ينبغي التنازل عن هذا الدور أو تعريضه للإساءة تحت أي ظرف كان،قال تعالى في محكم التنزيل ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قِيلَ لَكُمْ تَفَسَّحُوا فِي الْمَجَالِسِ فَافْسَحُوا يَفْسَحْ اللَّهُ لَكُمْ وَإِذَا قِيلَ انشُزُوا فَانشُزُوا يَرْفَعْ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ ﴾ [المجادلة: 11]. وقال الله – عز وجل -: ﴿ إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ غَفُورٌ ﴾[فاطر: 28].

“الشيخ منقارة”: يستقبل الدكتور وسيم علوان المرشح عن دائرة طرابلس

mikara_3elawan_01

إستقبل رئيس مجلس قيادة حركة التوحيد الإسلامي عضو جبهة العمل الإسلامي وإتحاد علماء بلاد الشام فضيلة الشيخ هاشم منقارة في دارته بمدينة طرابلس،الدكتور وسيم علوان المرشح عن دائرة طرابلس “لائحة القرار المستقل” وتم البحث في الشأنين الإسلامي والإنتخابي.

حيث أكد الطرفان على وحدة الصف الإسلامي في مدينة طرابلس خصوصاً في هذا الإستحقاق ليبقى قرار الساحة الإسلامية قرارا مستقلا يصب في مصلحة المدينة وأهلها.

الدكتور وسيم علوان لفت إلى أن ترشحه هو فرصة لتمثيل الحركة الإسلامية في البرلمان وانه معني بكل ما يحفظ وحدة الساحة الإسلامية في لبنان.

من جهته رحب الشيخ منقارة بالدكتور علوان والوفد المرافق وتمنى له النجاح والتوفيق واضاف نحن مع وحدة الحركة الاسلامية في ابعادها الوطنية والعروبية والإسلامية والإنسانية والتي تحتاج إلى توحيد الجهود كافة ولا بد من ترك المناكفات والتعصب والصراعات الجانبية التي تؤثر على جوهر القضايا الرئيسية للأمة ولفت إلى أهمية أن تتمثل الحركة الإسلامية بصدق في البرلمان اللبناني.