أرشيف الأوسمة: الأقصى

التوحيد مجلس القيادة:تهنئ الأمتين العربية والإسلامية بعيد الأضحى المبارك

adha2019

بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك هنأت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة” الأمتين العربية والإسلامية ودعت الله سبحانه أن يعيده على الأمة وقد إستعادت وحدتها وأمنها وعزتها ومقدساتها.

قال تعالى”وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِنْ كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ”

العيد دعوة متجددة للتسامح والمحبة والتكافل الإجتماعي خاصة في الظروف الصعبة التي يعانيها المواطن العربي والإسلامي وتأكيدا على مواصلة درب الفداء والتضحية.

عيد الأضحى المبارك مناسبة للبهجة والسرور تعظم فيها شعائر الله يجدد فيها العبودية لله سبحانه والبراء من الطواغيت

يأتي عيد الاضحى المبارك وأمتنا الإسلامية تثبت خيريتها التي وصفها بها الله عزوجل حين قال ( كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَوْ آَمَنَ أَهْلُ الْكِتَابِ لَكَانَ خَيْرًا لَهُمْ مِنْهُمُ الْمُؤْمِنُونَ وَأَكْثَرُهُمُ الْفَاسِقُونَ) [آل عمران/110].

يأتي العيد ونوجه”تحيّة عزّ وفخر نبعثها في هذا العيد إلى أسرانا الأبطال في سجون الاحتلال الصهيوني وفي كل سجون الظالمين وإلى المقاومين والمجاهدين والمرابطين في الأقصى وما حوله.

يأتي العيد ونجدد على عهد الوفاء لدماء الشهداء وتضحياتهم والتمسك بخيار المقاومة سبيلاً وحيداً لتحرير الأرض والمقدسات.

الإعلانات

التوحيد مجلس القيادة”: إستباحة دماء المسلمين ومقدساتهم وحرياتهم في فلسطين وعلى إمتداد العالم على أعين أمة إستسلم أشاوسها لمتاع الحياة أمر خطير ومصاب جلل

إستباحة-دماء-المسلمين-ومقدساتهم-وحرياتهم-في-فلسطين-أمر-خطير-ومُصاب-جلل

قال تعالى:﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَا لَكُمْ إِذَا قِيلَ لَكُمُ انْفِرُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ اثَّاقَلْتُمْ إِلَى الْأَرْضِ أَرَضِيتُمْ بِالْحَيَاةِ الدُّنْيَا مِنَ الْآخِرَةِ فَمَا مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا فِي الْآخِرَةِ إِلَّا قَلِيلٌ * إِلَّا تَنْفِرُوا يُعَذِّبْكُمْ عَذَابًا أَلِيمًا وَيَسْتَبْدِلْ قَوْمًا غَيْرَكُمْ وَلَا تَضُرُّوهُ شَيْئًا وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ ﴾ [التوبة: 38، 39.

تعقيباً على إندلاع مواجهات عنيفة بين المعتكفين في المسجد الأقصى المُبارك وشرطة الإحتلال الإسرائيلية، بعد السماح لمئات المستوطنين باقتحام باحات المسجد الأقصى.

أصدرت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة” بياناً وصفت فيه إستباحة دماء المسلمين ومقدساتهم وحرياتهم في فلسطين وعلى إمتداد العالم و في بلاد الشام تحديدا على أعين أمة إستسلم أشاوسها لمتاع الحياة أمر خطير ومصاب جلل.

وأضاف البيان في الوقت الذي يواجه أهلنا في فلسطين بإمانهم القوي وصدورهم العارية شرطة الإحتلال التي سمحت للمستوطنين باقتحام الأقصى تسع مرات خلال ساعة واحدة، وقبيل السماح للمستوطنين بإقتحام الأقصى، إقتحمت القوات الخاصة المصلى القبلي واعتدت على المصلين بإطلاق الرصاص المطاطي والقنابل الصوتية، وأقدمت على إغلاقه بالسلاسل الحديدية بعد محاصرة المعتكفين داخله. استمر في القراءة التوحيد مجلس القيادة”: إستباحة دماء المسلمين ومقدساتهم وحرياتهم في فلسطين وعلى إمتداد العالم على أعين أمة إستسلم أشاوسها لمتاع الحياة أمر خطير ومصاب جلل

الشيخ منقارة في رسالة لأهل الأقصى: ايها المرابطون في بيت المقدس واكنافه تتسارعُون شيباً وشباناً لحمايةِ المسجدِ الأقصى والدفاعِ عنه بأرواحِكم غيرَ آبِهينَ بإجرام المحتل الصهيوني

الشيخ هاشم منقارة-

بسم الله الرحمن الرحيم

وجه فضيلة الشيخ هاشم منقارة (رئيس مجلس قيادة حركة التوحيد الإسلامي عضو جبهة العمل الإسلامي وإتحاد علماء بلاد الشام) رسالة حيا فيها المرابطون في بيت المقدس

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده
يا اهلنا..أهلَ بيتِ المقدس وأكنافِه ..

يا من تعظمون شعائر الله سبحانه بدفاعكم عن المسجدَ الأقصى المبارك ,,, وتقفون بكل شجاعة وبطولة وعنفوان في وجه المحتل الصهيوني.. وقد خذلكم القريب والبعيد ولكن ما همكم ذالك والله معكم والله سبحانه ناصركم ومؤيدكم..

والله إننا لنرى ذلك التأييد رؤى العين لا السجنُ يُرهِبُكم ولا الرصاصُ يُثنيكم” كيف لا وانتم تقفون وقفة عز وفخار سيسجلها التاريخ بصدوركم العارية امام اعتى قوة اجرامية محتلة عرفها التاريخ المعاصر.

ايها المرابطون في بيت المقدس واكنافه انتم في وجداننا ، وانتم في ظِل الهجمةِ الشرسةِ التي يتعرضُ لها المسجدُ الأقصى؛ تتسارعُون شيباً وشباناً لحمايةِ المسجدِ الأقصى، والدفاعِ عنه بأرواحِكم غيرَ آبِهينَ بإجرام المحتل الصهيوني. استمر في القراءة الشيخ منقارة في رسالة لأهل الأقصى: ايها المرابطون في بيت المقدس واكنافه تتسارعُون شيباً وشباناً لحمايةِ المسجدِ الأقصى والدفاعِ عنه بأرواحِكم غيرَ آبِهينَ بإجرام المحتل الصهيوني

إغضب أيها الفلسطيني

aqsa2_

بقلم:د.محمد أبوسمره

لم يعد يحتمل أو يتسع الوقت للكلام ….

أما الصمت فانه للموتى فقط ، وإن كانوا أحياء .. أوشبه أحياء !!

الوقت هو للفعل المؤثر، للغضب ، لحركة الجماهير والشارع …

المسجد الأقصى المبارك بحاجة إلى الرجال …. الرجال …. ، وليس بحاجة للكلمات والخطب الإنشائية ، والتهديدات والبيانات والمواقف …
إغضب أيها الفلسطيني من أجل المسجد الأقصى المبارك والقدس وفلسطين …

فالغضب والفعل المؤثر والحركة المدروسة الذكية ، هي التي ستجعل عدونا يتوقف عن غيه وافساده وظلمه وعنصريته وعلوّه وتوحشه …
غضبك أيها الفلسطيني سيغير وجه المرحلة …. استمر في القراءة إغضب أيها الفلسطيني

إتحاد علماء بلاد الشام: لكف يد العدو الصهيوني عن المقدسات الإسلامية وفي مقدمتها المسجد الأقصى المبارك

علماء-بلاد-الشام

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

(لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِّلَّذِينَ آمَنُواْ الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُواْ وَلَتَجِدَنَّ أَقْرَبَهُمْ مَّوَدَّةً لِّلَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ قَالُوَاْ إِنَّا نَصَارَى ذَلِكَ بِأَنَّ مِنْهُمْ قِسِّيسِينَ وَرُهْبَاناً وَأَنَّهُمْ لاَ يَسْتَكْبِرُونَ)

منذ تمكن العدو الصهيوني من السيطرة على القدس، وهي المدينة المقدسة لدى الديانات الثلاث، وهي مدينة فلسطينية عربية مسلمة، والعدو الصهيوني يريد أن يمحو هوية القدس والمقدسات الإسلامية والمسيحية فيها، ويجعل القدس مدينة يهودية بحكم فرض الأمر الواقع؛ مخالفاً بذلك القرارات الدولية، ومسوغاً بذلك استفزاز أهل القدس بصورة مستمرة بإقامة مستوطناته ومصادرة بيوت المقادسة، وبإشعال حريق في المسجد الأقصى عام 1969 على يد استرالي متصهين، ويقوم بصورة مستمرة بمحاولة منع المصلين من دخول المسجد الأقصى والتضييق عليهم وإيذاءهم واعتقالهم، فضلاً عن انتهاك حرمة الحرم الشريف أولى القبلتين وثالث الحرمين بشتى صور الإساءة. استمر في القراءة إتحاد علماء بلاد الشام: لكف يد العدو الصهيوني عن المقدسات الإسلامية وفي مقدمتها المسجد الأقصى المبارك

“التوحيد مجلس القيادة” تدين منع دخول المصلين للاقصى وتدعو لمقاومة مخططات التهويد

logo-attawhed_

دانت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة “الإعتداءات الإسرائيلية الغاشمة على المصلين في ساحات المسجد الأقصى ومنعهم من دخول المسجد لأداء فريضة صلاة الجمعة”، محذرة من “تداعيات هذه الإجراءات المتطرفة والإرهابية التي تمارسها المجموعات الصهيونية ضد المسلمين في فلسطين والتي يشكل مسلسل اجرام طويل في تاريخ الاحتلال الصهيوني البغيض لفسلطين.

وأسفت الحركة للوهن العربي والإسلامي الذي ينذر بالمزيد من التداعيات السلبية حيث تعتبر العدو الصهيوني أول المستفيدين من التناحر الداخلي العربي والإسلامي ودعت إلى مقاومة التطبيع والتهويد بكل الوسائل الممكنة. استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة” تدين منع دخول المصلين للاقصى وتدعو لمقاومة مخططات التهويد

تحويل القبلة دروس وعبر

324546576

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله
وبعد
فقد كان الرسول صلى الله عليه وآله وسلم  وهو فى مكة منذ حببت اليه الخلوة والتحنث فى غار حراء
وقلبه ونظره معلق بالكعبة بيت الله الحرام فكان يظل الليالى ذواتى العدد
فى الغار بعيدا عن أهله وأحبابه بعيدا عن الناس متفكرا متأملا ولعل الذى حبب إليه غار حراء موقعه المتفرد المشرف على الكعبة من أعلى شواهق جبالها فلما أوحى إليه وفرضت عليه الصلاة وأمر بالإتجاه فى
قبلته إلى بيت المقدس   كان صلى الله عليه وآله وسلم  يجعل مكة بينه وبين بيت المقدس إذا  صلى  فلما هاجر إلى المدينة مكث ستة عشر شهراً يستقبل بيت المقدس،  وروى أنه  صلى الله عليه وآله وسلم قال
لجبريل: (وددت لو أن الله جعل مكة أو الكعبة قبلتي، فقال له جبريل: إنما أنا عبد فادع الله واسأله، فأخذ صلى الله وعليه وسلم يدعو ربه ويسأله، ويرجو أن يحقق له مقصوده، ويقلب وجهه في السماء، فأنزل الله جل
وعلا قوله: {قَدْ نَرَى تَقَلُّبَ وَجْهِكَ فِي السَّمَاءِ فَلَنُوَلِّيَنَّكَ قِبْلَةً تَرْضَاهَا} [البقرة:144])، وهذا من إكرام الله لنبيه، فولى صلى الله عليه وآله  وسلم وجهه تجاه الكعبة، فانقسم الناس إلى  فرق: فقال أهل الإيمان من الصحابة الأخيار: سمعنا وأطعنا كل من عند ربنا، فزكاهم الله بقوله: {وَإِنْ كَانَتْ لَكَبِيرَةً إِلَّا عَلَى الَّذِينَ هَدَى اللَّهُ} [البقرة:143]. استمر في القراءة تحويل القبلة دروس وعبر