أرشيف الأوسمة: إسرائيل

“التوحيد مجلس القيادة”: إنتصار تموز الذي تحقق منذ 13 عاما أرسى معادلات جديدة

إنتصار-نموز-

أكدت حركة التوحيد الاسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة في بيان أن إنتصار تموز من العام 2006 أرسى معادلات وطنية وإقليمية جديدة باتت راسخة منذ 13 عاما.

وأضاف البيان إن القاعدة الوطنية التي رسخها الإنتصار هي توازن الردع ومفاده أن العدو الصهيوني لم يعد باستطاعته استعمال لبنان حقل تجريب يومي للاعتداء عليه دون رد حاسم وقوي بما لهذا التوازن من تداعيات إيجابية على مختلف الصعد.

وفي البعد الإقليمي عزز إنتصار تموز دور المحور المقاوم في وجه أمريكا وحلفائها والأهم أن الإنتصار شكل سندا ودعما حقيقيا للمجاهدين والمقاومين في فلسطين.

البيان دعا اللبنانيين إلى التمسك بثلاثية الجيش الشعب والمقاومة للحفاظ على مكتسبات النصر كما دعا البيان إلى تنسيق عربي إيراني لا سيما خليجي إيراني لإبعاد شبح التدخل الصهيوصليبي عن مياه الخليج العربي.

وخلص البيان إلى أهمية مكافحة الفساد على الصعيد الداخلي لأنه من الإساءة للمقاومين الذين ضحوا واستشهدوا ان يحكم الفساد وطنهم لأن إسرائيل والإرهاب التكفيري والفساد أوجه متعددة لعدو واحد بل ربما اضحى الفساد العدو الأبرز الذي بات يواجه اللبنانيين لأنه عدو في الداخل يمهد بأعماله التخريبية الطريق أمام الأعداء الخارجيين لإستباحة الوطن فها هو الفساد يكاد يؤدي إلى إنهيار مالي وإقتصادي وإجتماعي ويمكن مؤسسات العولمة البغيضة على رأسها البنك الدولي من رقبة الوطن والمواطن فالمستهدف دائما هو القرار الوطني لصالح تمرير الصفقات المشبوهة إنه المسار الذي يتناقض مع روحية إنتصار تموز لأن روحية هذا الإنتصار تعني أن يكون اللبناني كما العربي والمسلم سيد قراره بما يخدم مصالحه العليا في حياة عزيزة كريمة وعليه اللبنانيين أمام تحد كبير لترجمة معاني هذا النصر بصناعة دولة العدالة القادرة على تأمين حياة كريمة لمواطينيها.

الإعلانات

“التوحيد مجلس القيادة”: مهزلة العصر إقتراح دور للكيان الصهيوني في أمن الخليج

التوحيد-atawhed

أكدت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة ” أن مجرد إقتراح واشنطن دور لتل أبيب في حماية أمن الخليج والصمت العربي تجاهه يعد مهزلة العصر فضلاً عن أن أمن الخليج هو مهمة عربية وإسلامية يقتضي التعاون خصوصاً بين دول الخليج العربي والجمهورية الإسلامية في إيران.

وأضاف البيان أنه من المثير للسخرية أن يتم إقتراح دور لدولة الإحتلال توصف بالصهيونية والعنصرية في أمن الخليج أو أي مكان آخر لأن إسرائيل كيان سرطاني شاذ خارج عن نسيج المنطقة يجب إستإصاله لا البحث عن دور له.

ولفت البيان إلى أن واشنطن تريد كما هي العادة دائما دوراً مشبوها ً لربيبتها عنوانه الأول بلوغ مرحلة علنية من التطبيع مع بعض دول العمالة العربية وللقول أن ما كان يعتبر محرماً أصبح ممكناً وهو ما تم الترويج له سابقاً حول تحويل العدو إلى حليف وصديق والعكس هو الصحيح.

البيان وصف ذلك بالوهم الكبير فالتطبيع مع العدو سيظل خيار حفنة سلطوية محدودة مصيرها إلى زوال وخير دليل فشل التطبيع بين الصهاينة مع أرض الكنانة مصر رغم مرور عشرات السنين على إتفاقية كامب دافيد

وخلص البيان إلى أن صفقة العصر ستفشل كما فشلت سابقاتها من المحاولات لتصفية القضية الفلسطينية كما ستفشل كل المؤامرات المقبلة تحت أي مسمى كان وإن الحركة تؤمن وبشكل مطلق أن أمتنا وفلسطين عنوانها عصية على التدجين وإن نصرنا يقترب كلما إقتربنا أكثر من مصدر قوتنا وإستمرارنا أي بالتوجه الكلي إلى الله سبحانه فالمطلوب الإعداد قدر الإستطاعة وما النصر إلا من عند الله.

و دعا البيان العرب والمسلمين إلى رفض أي اقتراح يحاول تسويق التطبيع مع العدو وعليهم التعبير عن ذلك بكل السبل الممكنة لأن الصمت لغة التواطئ.

قيم “الاسلام” وأخلاقه خط الدفاع الاخير عن الأمة والإنسانية

قيم-الاسلام--وأخلاقه-خط-الدفاع-الاخير-عن-الأمة-والانسانية

بقلم: فضيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة “رئيس مجلس قيادة حركة التوحيد الإسلامي ، عضو جبهة العمل الإسلامي واتحاد علماء بلاد الشام”

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيّدنا محمد الصادق الوعد الأمين.

قال تعالى: (وَاكْتُبْ لَنَا فِي هَٰذِهِ الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الْآخِرَةِ إِنَّا هُدْنَا إِلَيْكَ ۚ قَالَ عَذَابِي أُصِيبُ بِهِ مَنْ أَشَاءُ ۖ وَرَحْمَتِي وَسِعَتْ كُلَّ شَيْءٍ ۚ فَسَأَكْتُبُهَا لِلَّذِينَ يَتَّقُونَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَالَّذِينَ هُم بِآيَاتِنَا يُؤْمِنُونَ ) الاعراف (156).

لقد نظم الاسلام العلاقة ليس فقط بين المسلمين بل بينهم وبين غيرهم على اسس واضحة وقواعد سليمة تقوم على تطبيق العدالة كفعل تعبد.

ديننا هو دين الرحمة لكل ذي كبد رطب كما قال النبي صلى الله عليه وسلم بل هو رحمة لكل من في الأرض قال النبي صلى الله عليه وسلم: الراحمون يرحمهم الرحمن ، ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء وقد بعث نبينا صلى الله عليه وسلم بالرحمة العامة كما قال تعالى: (وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلاَّ رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ) وقد أمر الله سبحانه وتعالى بالإحسان فقال تعالى: (وَأَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ) ، قال تعالى: (وَاعْبُدُوا اللَّهَ وَلا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئاً وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً وَبِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَى وَالْجَارِ الْجُنُبِ وَالصَّاحِبِ بِالْجَنْبِ وَابْنِ السَّبِيلِ وَمَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ مَنْ كَانَ مُخْتَالاً فَخُوراً).

استهداف قيم الاسلام لدواع استعمارية
يجهد الغرب والشرق الاستعماري لسلخ المسلمين عن دينهم وتجريدهم من اخلاقهم،تحت حجج مخادعة واهية وقد تنطلي على البعض هنا وهناك لمصالح ضيقة معينة في جلها مادي وسلطوي او سوء في النفس غير مدركين حاجتنا الى ترسيخ قيم الاسلام في مختلف المجالات فلو سألنا ما السبب في ان نسبة الجرائم غير السياسية التي ترتكبها الانظمة غالبا اقل عدداً في مجتمعاتنا منها في الغرب مثلاً كالقتل والاغتصاب والسرقة والمخدرات والرذائل على انواعها رغم تفوق ذلك الغرب في مجالات دنيوية حيوية كثيرة هل يعلم هؤلاء انهم ان تمكنوا من تجريدنا مما تبقى لدينا من اخلاق الاسلام وآدابه ان مجتمعاتنا التي تعاني ما تعانيه من تخلف وبؤس ستتحول الى غابة وحوش يفترس افرادها بعضهم بعضاً حيث لا عدالة سياسية لدينا او اجتماعية او تقدم تقني او تكنولوجي اما القوانين الاستنسابية وتطبيقاتها حدث ولا حرج حيث باستطاعة اي نافذ ان يطيح بها على الملئ في غير زمان ومكان من بلادنا الا نسمع يومياً قصص الفساد السياسي والاداري والذي هو نتيجة افلاس وفساد اخلاقي لدى الطبقة التي تسمي نفسها ارستقراطية حدث هذا في كل الاماكن من بلادنا حيث تخل هؤلاء من فقراء وارستقراطيين على اشكال الدواعش وانظمة الاستبداد العربية الرسمية عن اخلاق الاسلام فقتلوا المسلمين اولاً وبالتأكيد لن يسلم العالم اجمع من شرورهم. استمر في القراءة قيم “الاسلام” وأخلاقه خط الدفاع الاخير عن الأمة والإنسانية

“التوحيد مجلس القيادة”: ما يحدث في غزة جريمة إنسانية وإبادة جماعية تستدعي موقفاً ورداً حاسماً وموحداً

32423423.jpg

قال سبحانه وتعالى: (وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعاً وَلا تَفَرَّقُوا وَاذْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنْتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُمْ بِنِعْمَتِهِ إِخْوَاناً).

وقال تعالى: ﴿ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِهِ صَفًّا كَأَنَّهُمْ بُنْيَانٌ مَرْصُوصٌ ﴾.

أكدت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة” في بيان أن العدوان الصهيوني على غزة مغطى ومدعوم من واشنطن وأذيالها العرب والدوليين والإستفراد بغزة على هذا النحو لم يعد مقبولاً رغم أن إخواننا المجاهدين هناك قدموا في ثباتهم وتضحياتهم أنصع وأبلغ الصور الجهادية فالأعداء مجتمعون ومجمعون علينا في فلسطين ولا أقل من أن نجابههم كأمة ومن المعيب أن ندعهم يستفردون بأهلنا في غزة على هذا النحو وعليه لا بد من الدعوة للعمل الفوري على نقاط عدة من أجل أن تكون المعركة شاملة:

أولاً: على القوى الفلسطينية إيجاد سبل ناجعة ومقاربات عملية لإنهاء الإنقسام الداخلي بحيث تكون غزة والضفة وكل فلسطين كتلة واحدة في المواجهة سواء من حركات وأحزاب وقيادات وجمعيات وغيرها ولا بد من خطاب فلسطيني جهادي عام واضح ولتخرس كل أصوات التسوية التي هي بمثابة حاضنة وجسر عبور للعملاء. استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة”: ما يحدث في غزة جريمة إنسانية وإبادة جماعية تستدعي موقفاً ورداً حاسماً وموحداً

“التوحيد مجلس القيادة”: ترحب بزيارة ظريف وتدعو الحكومة للتفاعل الإيجابي مع العروض الإيرانية لدعم لبنان

التوحيد

رحبت حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة” في بيان بزيارة وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إلى لبنان والتي تأتي في وقت مناسب عقب الإتفاق على تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة.

ودعا البيان الحكومة اللبنانية إلى ضرورة التفاعل الإيجابي مع العروض الإيرانية لدعم لبنان لا سيما في مجالات تسليح الجيش والطاقة والدواء لتشمل كافة المجالات الممكنة والتي تعود على البلدين الشقيقين بالخير وفي رد على المتخوفين من العقوبات الأمريكية

وأشار البيان أنه كما جاء على لسان الوزير ظريف أن “هناك نقطة اساسية لا بد من التأكيد عليها أنه ليس هناك من قانون دولي يحظّر على لبنان وإيران من الإنفتاح والتلاقي والتعاون مع بعضهم البعض.

ولفت البيان إلى أن إيران دولة صديقة طالما دعمت لبنان في مواجهة الإعتداءات الإسرائيلية ومن الواجب معرفة أن أمريكا في علاقتها مع لبنان ستبقى دائماً تحت سقف المصلحة الإسرائيلية والجميع يعلم إن إسرائيل ككيان محتل لفلسطين سيبقى على الدوام مصدر تهديد للبنان والعرب والمسلمين .

“التوحيد مجلس القيادة”: تدين إعتقال العلماء وتصفية المعارضين وسياسة كم الأفواه في السعودية

التوحيد-atawhed

أدانت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة” برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة في بيان إعتقال العلماء وتصفية المعارضين وسياسة كم الأفواه في السعودية

وإعتبرت الحركة في بينها أن ما حصل للصحافي الخاشقجي عينة مما يحصل للكثيرين داخل المعتقلات والسجون السعودية خاصة العلماء مثل الشيخ خالد الراشد وإخوانه من العلماء وأصحاب الرأي المعارض لسياسة الظلم والجور والوحشية وعدم التسامح، ودعت الحركة إلى حملة تضامن واسعة تكشف ما يتعرض له المعتقلون من قتل وتعذيب وتغييب قسري بقصد كم الأفواه وإسكات الرأي الآخر. استمر في القراءة “التوحيد مجلس القيادة”: تدين إعتقال العلماء وتصفية المعارضين وسياسة كم الأفواه في السعودية

“التوحيد مجلس القيادة”: موقف رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم في المؤتمر البرلماني الدولي عروبي وإسلامي أصيل

فلسطين-عربية

أشادت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة”برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة بموقف رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم في مؤتمر الإتحاد البرلماني الدولي في جنيف والتي طالب فيها برلمانيي العالم بتفعيل أدوات الردع ضد إسرائيل.

الحركة أكدت أن موقف المرزوق عروبي وإسلامي مقاوم في زمن الإنبطاح ويعبر عن ضمير الشعوب العربية والإسلامية في وقوفها إلى جانب فلسطين كل فلسطين،كما يشكل دعماً معنوياً كبيراً لمسيرات العودة الكبرى التي تطالب إسرائيل بوقفها وتهدد الفلسطينيين بإرتكاب المزيد من الجرائم.

كما طالبت الحركة الحكام والمسؤولين العرب أن يتذكروا بأن القدس شرقيةً وغربية هي عربية وأن تحريرها يتطلب وحدة عربية وإسلامية مقاومة.