“التوحيد مجلس القيادة”: عندما ينبري العلمانيون للفتوى الدينية

attawhed-logo

إستغربت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة” تصدي بعض العلمانيين للفتوى الدينية في الجمهورية اللبنانية وبعد ذلك الإدعاء أنهم محافظون ومتدينون…كيف تكون محافظاً ومتديناً وأنت تطالب بإقصاء الشرع وإحالته عن منصة الحياة والفعل والتأثير.

وأضاف البيان كثير من المسلمين السنة في مواقع محسوبة على الطائفة يمارسون هذة الإزدواجية متناسين أنهم يشغلونها ليس كعلمانيين إنما كمواقع محسوبة على المسلمين السنة تحديداً وعليه من يعبر عن الرأي الشرعي لا سيما في أسسه البنيوية التي تطال خصوصاً عصب الأسرة المسلمة هم فقط العلماء والمؤسسات الشرعية المعنية وعلى الأفراد الذين يشغلون مواقع للطائفة السنية المسلمة في المساحة الوطنية التعبير عن القضايا بما يتفق مع تلك المرجعية تحقيقاً للتوازن العام وحفظاً للحقوق.

واضاف البيان إن الحركة عبرت وتعبر عن مواقفها الواضحة في كل المسائل الوطنية والعروبية والإسلامية والإنسانية إنطلاقاً من مسؤولياتها الشرعية لا سيما في مسائل الأحوال الشخصية وضرورة إحترامها من قبل الجميع لا سيما أولئلك الذين يشغلون مناصبهم ومواقعهم بإسم السنة.

ولفت البيان إلى ضرورة مراجعة مواقف الحركة من قضية الزواج المدني لا سيما الدراسات والأبحاث المفصلة لرئيس الحركة فضيلة الشيخ الدكتور هاشم منقارة تحت عنوان:

– الزواج المدني خدعة وكذبة كبيرة يراد منها تفكيك الأسرة المسلمة
– الأسرة في الأسلام وأبعاد طرح مسألة الزواج المدني

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s