“التوحيد مجلس القيادة”: الإعلام رسالة وليس شذوذ

التوحيد-atawhed

دانت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة” عرض حلقة “أنا هيك” مع نيشان.على قناة الجديد التي “تستعرض الشذوذ” وإعتبرته ترويجاً للإنحلال الذي ينذر بعواقب وخيمة وبتدمير الأسرة والمجتمع والوطن وبالتالي الأمة معتبرة أن الإعلام رسالة وليس شذوذ.

عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ قَالَ أَقْبَلَ عَلَيْنَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ: (يَا مَعْشَرَ الْمُهَاجِرِينَ خَمْسٌ إِذَا ابْتُلِيتُمْ بِهِنَّ وَأَعُوذُ بِاللَّهِ أَنْ تُدْرِكُوهُنَّ لَمْ تَظْهَرْ الْفَاحِشَةُ فِي قَوْمٍ قَطُّ حَتَّى يُعْلِنُوا بِهَا إِلَّا فَشَا فِيهِمْ الطَّاعُونُ وَالْأَوْجَاعُ الَّتِي لَمْ تَكُنْ مَضَتْ فِي أَسْلَافِهِمْ الَّذِينَ مَضَوْا وَلَمْ يَنْقُصُوا الْمِكْيَالَ وَالْمِيزَانَ إِلَّا أُخِذُوا بِالسِّنِينَ وَشِدَّةِ الْمَئُونَةِ وَجَوْرِ السُّلْطَانِ عَلَيْهِمْ وَلَمْ يَمْنَعُوا زَكَاةَ أَمْوَالِهِمْ إِلَّا مُنِعُوا الْقَطْرَ مِنْ السَّمَاءِ وَلَوْلَا الْبَهَائِمُ لَمْ يُمْطَرُوا وَلَمْ يَنْقُضُوا عَهْدَ اللَّهِ وَعَهْدَ رَسُولِهِ إِلَّا سَلَّطَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ عَدُوًّا مِنْ غَيْرِهِمْ فَأَخَذُوا بَعْضَ مَا فِي أَيْدِيهِمْ وَمَا لَمْ تَحْكُمْ أَئِمَّتُهُمْ بِكِتَابِ اللَّهِ وَيَتَخَيَّرُوا مِمَّا أَنْزَلَ اللَّهُ إِلَّا جَعَلَ اللَّهُ بَأْسَهُمْ بَيْنَهُمْ) (رواه ابن ماجة والحاكم)

وأضاف البيان أنه أولى بالإعلام الإضاءة على قضايا الناس الحقيقية بدل التلهي بالاسفاف الأخلاقي بحجة ممارسة الحريات فأي إعلامي وأي ترف هذا الذي يتجاوز كل القضايا الملحة وينتقل لإثارة الغرائز والشهوات.

وحيا البيان الخطوة التي أقدم عليها المحامون السادة:محمد زياد جعفيل ولينا السحمراني وميشال فلاح ومحمد صفصوف وعمر شبارو بتقديم عريضة أمام قاضية الأمور المستعجلة في بيروت ماري كريستين عيد ضد الإعلامي نيشان ديرهاروتونيان وفريق عمل برنامج “أنا هيك” وقناة “الجديد” ممثلة برئيس مجلس إدارتها ومديرها العام، وذلك لمنع بث حلقة البرنامج ، ومنع الإعلانات الترويجية لها على القناة وفي مختلف الوسائل ذات الصلة، علما بأن الحلقة ووفق الإعلان الترويجي لها تستعرض حالة “السحاقيات”.

حيث إعتبر المحامون في طلبهم “أن البرنامج ككل، إنما يقدم الحالات الإجتماعية الشاذة بطريقة ترويجية ويصورها كمثال يقتدى خصوصاً للجيل الناشئ، منتهكا القوانين لا سيما قانون العقوبات، وضاربا بعرض الحائط كل المفاهيم والقيم الإجتماعية، والتي تشكل شبكة أمان إجتماعية للوطن والمجتمع”.

وأسف البيان للقرار القضائي الصادر في هذة القضية وطالب القيادات السياسية والروحية كما النخب وعامة الناس بتحمل مسؤلياتهم في التصدي لمثل هذة الإنحرافات الإعلامية التي تهدد الأمن الأخلاقي للمجتمع.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s