“التوحيد مجلس القيادة”: وتستمر الإنتفاضة الفلسطينية رغم الصمت العربي والدولي

وتستمر_الإنتفاضة

حيت “حركة التوحيد الإسلامي مجلس القيادة برئاسة فضيلة الشيخ هاشم منقارة” في بيان صمود الشعب الفلسطيني وإستمراره بمواصلة الإنتفاضة المباركة رغم كل الظروف الصعبة من حصار لا سيما في غزة ممتد على مدى 12 عاماً وصمت وتآمر وخذلان عربي وإسلامي ودولي،وأكد البيان على اهمية الدعم العملي المادي والمعنوي للإنتفاضة وصولاً لتحقيق أهدافها المباركة.

ولفت البيان إلى المشاعر المتناقضة التي تنتاب الإنسان العربي والمسلم حيال القضية من خذلان عربي وإسلامي إلى إعجاب وتقدير وفخر بما يحققه الفلسطينيون من صمود وشجاعة وبطولات في وجه أعتى إحتلال عرفه التاريخ المعاصر ومن إستمرار لإنتفاضة تآمر العالم لإخمادها وطمس قضيتها إلا أنها بقيت حية بفعل التضحيات الجسام والإرادة الصلبة لأهلها التي تستند إلى إيمان عميق بوعد الله سبحانه بالتمكين والنصر المبين.

ودعا البيان العرب والمسلمين إلى ضرورة الإسراع بالإستيقاظ من الثبات العميق والصمت المطبق والمريب والعجز الغير مبرر إلى حيث يجب أن يكونوا إلى جانب أهلهم في فلسطين في مسيرة إستعادة الكرامة وتحرير المقدسات فالأمة تمتلك كل مكونات النجاح وموارد الصمود ومن المعيب أن يستفرد عدو بجزء منها وأن تكون لقمة سائغة للعدوان بفعل الإنقسامات والرعونة في تربية الأجيال وصناعة القادة والنخب بتنشئتها على أدبيات التحلل والفسوق الغربي ونسيان أنها أمة قال الله تعالى فيها في محكم التنزيل : ﴿ كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَوْ آمَنَ أَهْلُ الْكِتَابِ لَكَانَ خَيْرًا لَهُمْ مِنْهُمُ الْمُؤْمِنُونَ وَأَكْثَرُهُمُ الْفَاسِقُونَ ﴾.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s