إغضب أيها الفلسطيني

aqsa2_

بقلم:د.محمد أبوسمره

لم يعد يحتمل أو يتسع الوقت للكلام ….

أما الصمت فانه للموتى فقط ، وإن كانوا أحياء .. أوشبه أحياء !!

الوقت هو للفعل المؤثر، للغضب ، لحركة الجماهير والشارع …

المسجد الأقصى المبارك بحاجة إلى الرجال …. الرجال …. ، وليس بحاجة للكلمات والخطب الإنشائية ، والتهديدات والبيانات والمواقف …
إغضب أيها الفلسطيني من أجل المسجد الأقصى المبارك والقدس وفلسطين …

فالغضب والفعل المؤثر والحركة المدروسة الذكية ، هي التي ستجعل عدونا يتوقف عن غيه وافساده وظلمه وعنصريته وعلوّه وتوحشه …
غضبك أيها الفلسطيني سيغير وجه المرحلة ….

كفى للكلام عديم الفائدة ، نعم لإنفجار غضب الشارع الفلسطيني من رفح حتى رأس الناقورة …..

إغضب أيها الفلسطيني وانظر من حولك سترى كيف سيغير غضبك المقدس مشهد الذل والهوان الفلسطيني والعربي والإسلامي…

لأجل الأقصى إغضب…

لأجل القدس إغضب….

لأجل فلسطين إغضب….

لأجل أعراضنا وشرفنا وحرائرنا المرابطات الأطهار اللواتي يتعرضن للإهانة على بوابات الأقصى إغضب …

لأجل الأسرى في سجون النازية الصهيونية إغضب …

لأجل إنهاء الإنقسام الفلسطيني الأسود ، وتوحيد الصفوف ، والوحدة الوطنية إغضب …..

تذكر ، إن لم تغضب أيها الفلسطيني ، وتتقدم الصفوف نحو القدس والمسجد الأقصى المبارك ، وتضع حداً للتوحش والعلو والإفساد اليهودي ، فلن يغضب أحد من العرب والمسلمين لأجلكم …

إغضب أيها الفلسطيني من أجل استعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية ، وإرغام الجميع على طي الصفحة السوداء من حياتنا وتاريخنا ومعاناتنا …
وليكن دمنا فداء الأقصى والقدس وفلسطين ووحدتنا وانتصارنا ….

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s